أخبار مصر

تحركات برلمانية جديدة بشأن تقديرات فواتير الكهرباء الجزافية

أعلن وكيل لجنة النقل في البرلمان النائب محمد عبدالله زين الدين، عن تقدمه بطلب إحاطة موجه إلى الدكتور محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، بشأن معاناة المواطن من التقديرات الجزافية الخاصة بفواتير استهلاك الطاقة الكهربائية، مما يؤدي إلى تحميل المواطن ضغوط متزايدة، خصوصاً بعد رفع أسعار الكهرباء.

وأشار النائب محمد عبدالله زين الدين، خلال طلب الإحاطة، إلى أن بعض من المحصلين يتعمدون أو يتكاسلون عن الذهاب لقراءة العداد الكهربائي، كما أن التحصيل يتم على فترة طويلة تصل إلى 3 أشهر، مما يتسبب في النهاية بدخول المواطنين لشريحة استهلاك أعلى من استهلاكهم، وقد طالب بمجازاة كافة محصلي الكهرباء المتسببين في تلك الفوضى.

وأكد البرلماني أن اعتماد “برنامج القراة الموحدة”، والشحن الموحد للعدادات الكهربائية من قبل وزارة الكهرباء والطاقة المتجددة والعمل على التوسع بتطبيقه، سوف يعمل على إنهاء تلك المشكلة، ويعمل على إنتهاء عصر تسجيل قراءات عدادات الكهرباء الوهمية، مع الاعتماد على مبدأ متوسط الاستهلاك، كما يجبر العاملين في إدارة الكشف على النزول إلى المواطن، وتسجيل قراءة عداد الكهرباء بشكل فعلي، بالإضافة لتوفير أعلى معدلات الدقة، بعد انتهاء تدخل العنصر البشري في منظومة قراءة ودفع فواتير استهلاء الكهرباء.

وأضاف البرلماني إلى أن التوسع في عدادات الكهرباء الحديثة سوف يساهم في العمل على حل تلك المشكلة، حيث أنها تعمل على عرض قيمة الاستهلاك من الطاقة الكهربائية بالإضافة إلى عرض الرصيد المتبقي، مما يسهل على المشترك أن يقوم بمتابعة استهلاك من الطاقة الكهربائية وترشيده والتحكم بقيمته.

أقرا المزيد طوارئ بالبرلمان المصري استعداداً لبدء دور الانعقاد الخامس غداً

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى