أخبار مصر

عاجل.. السيسي يحذر من العدوان التركي على سوريا

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي رفضه للهجوم العدواني التركي على سوريا، وضرورة التوصل إلى تسوية سياسية شاملة تنهي معاناة الشعب السوري الشقيق وتحفظ وحدة وتماسك سوريا.

واستقبل الرئيس عبد الفتاح السيسي اليوم الخميس بقصر الاتحادية الملك عبد الله الثاني ابن الحسين ملك المملكة الأردنية الهاشمية.

وبحث الجانبان دعم التعاون المشترك بين البلدين، بالإضافة لآخر التطورات العربية وعلى رأسها الأوضاع فى سوريا في ضوء العدوان التركي على شمال سوريا.

وعقد الرئيس عبد الفتاح السيسي مع ملك الأردن جلسة مباحثات حول القضايا ذات الاهتمام المشترك، وآخر تطورات الأوضاع في الوطن العربي، وسبل تدعيم العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وجهود مكافحة الإرهاب.

وحذر السيسي من التداعيات السلبية التي من الممكن أن تؤثر على وحدة سوريا وسلامتها الإقليمية، وتؤثر أيضا على مسار العملية السياسية في سوريا وفقاً لقرار مجلس الأمن رقم 2254، وسيؤثر هذا بالسلب على الاستقرار والأمن في المنطقة بأكملها.

ووصل الملك عبد الله الثاني وصل إلى القاهرة اليوم الخميس على رأس وفد فى زيارة لمصر تستغرق عدة ساعات.
وأشاد الزعيمان المصري والأردني خلال الجلسة الثنائية، بعمق العلاقات بين البلدين، وتطرقوا للحديث حول القضية الفلسطينية، ودعم الفلسطينيين لنيل حقوقهم المشروعة واستئناف المفاوضات وفقاً للمرجعيات الدولية ومبادرة السلام العربية.

ورحب الرئيس الأردني بزيارته للرئيس المصري، واعتبر نفسه في وطنه الثاني، ضرورة التوصل لحلول سياسية للأزمات التي تمر بها المنطقة، وضرورة توحيد الجهود الإقليمية والدولية والتعاون سويا لمواجهة الإرهاب

ويتواصل القصف البري التركي بشكل متقطع على كل من ريف عين العرب الغربي، وقرية بئر عاشق شرق تل أبيض ومواقع أخرى تابعة لمنطقة تل أبيض، بالإضافة لقصف عنيف على رأس العينـ وتعد المنطقة الحدودية الممتدة من تل أبيض غربا إلى رأس العين شرقًا ذات غالبية عربية.

وذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان، أنه رصد فشل الهجوم البري على جميع المحاور التي حاولت القوات التركية التقدّم إليها، ضمن المنطقة الممتدة من شرق نهر الفرات وصولًا إلى غرب نهر دجلة، ليُدحِض بذلك إعلان أنقرة استمرار نجاح عدوانها البري.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى