أخبار مصر

تفاصيل مقتل طالب ثانوي بطعنة بالقلب أمام مدرسته ببورسعيد

نشبت مشادة كلامية بين طالب بالمرحلة الثانوية وبين طالب أخر بالمرحلة الإعدادية أمام مدرسة علي بن أبي طالب القائمة بمحافظة بورسعيد، وقد تطورت المشادة الكلامية إلى تبادل الشتائم والسباب إلى ممارسات البلطجة واستعان كلا الطالبين بشقيقه.

وتطورت الأحداث سريعاً بمحيط مدرسة علي بن أبي طالب وتطورات إلى أن أصبحت معركة بالسلاح الأبيض، وأسفرت عن مقتل الطالب “أيمن محمد حسن” بطعنة نافذة في القلب، وقد حضر المارة وعدد من سكان المنطقة بمحيط المدرسة لسرعة إنقاذ الطالب وتم نقله لمستشفى الزهور بمحافظة بورسعيد، ولكنه قد توفى ووصل إلى المستشفى جثة هامدة.

لم ينجح المتهم في الهروب من موقع الجريمة بعد أن محاصرته من قبل شهود العيان وتم تسليمه إلى الشرطة، وتم استجوابه واعترف بارتكابه جريمة قتل الطالب، وادعى أنه كان في حالة دفاع عن النفس، وأعلن أن الطالب القتيل كان ممسكاً في يده “خنجر” ليعتدي عليه به لكنه استطاع أن يأخذه منه وضربه به في قلبه.

قررت النيابة أن يتم حسب المتهم على ذمة التحقيقات بعد توجيه تهمة القتل العمد إلى المتهم، وخلال التحقيقات حاول المتهم أن يبرر فعلته حيث قال ذهب إلى المدرسة لأرى شقيق الصغير بعد أن قام بإجراء مكالمة هاتفية لي وكان يبكي فيها، وأوضح لشقيقه أن طالب كبير في الثانوية قد قامت بسبه وشتمه، ولما ذهب أخذ يعاتب المجني عليه الذي سارعة وأخرج “خنجر” وحاول أن يعتدي عليه به فخطفه منه وضربه في صدره.

وتعود أحداث تلك الواقعة حينما تلقى قسم شرطة الزهور التابع لمديرية أمن بورسعيد إخطاراً من قبل مستشفى الزهور العام بوصول طالب يسمى “أيمن محمد حسن” البالغ من العمر 17 عاماً، ويقيم بدائرة القسم، مصاباً بجرح طعني أسفل الصدر من الجهة اليسرى، وتوفى الطالب عقد وصوله إلى المستشفى.

انتقلت على الفور القوات الأمنية لموقع الحادث وتبين نشوب مشاجرة بين شقيق المتوفى، وهو طالب المرحلة الإعدادية يبلغ من العمر 13 عاماً، وبين طالب أخر بالمرحلة الثانوية يبلغ من العمر 18 عاماً، الذي قام بالاتصال بشقيقه من أجل نصرته الذي جاء وحضر بحوزته سلاح أبيض “خنجر”، كما أنضم لمناصرة الطرف الثاني في المشاجرة شقيقة “عاطل” يبلغ من العمر 19 عاماً المتهم في قتل الطالب، وقد سبق اتهامه في 3 قضايا متنوعة.

وقد وقعت المشادة الكلامية بين الطرفين حيث قام الطرف الأخير بخطف الخنجر من المجنى عليه، وتعدي عليه بالضرب، وإحداث إصابته به التي أودت بحياته، وعقب تقنين الإجراءات الأمنية قد قامت العناصر الأمنية بضبط المتهمين، كما تم ضبط السلاح المستخدم في الواقعة، واعترف الجاني بارتكابه الجريمة.

أقرا المزيد بعد قضية شهيد الشهامة.. تفاصيل مقتل طالب طعناً أمام مدرسة ببورسعيد

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى