مدبولي يعرب عن أسفه بشأن مفاوضات سد النهضة: وصلت لطريق مسدود

Advertisements

بعد أعوام من المفاوضات والمباحثات، أعرب الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء خلال كلمته في افتتاح أسبوع القاهرة الثاني للمياه 2019، عن أسفه الشديد لعدم التوصل إلى اتفاق عادل مع الأشقاء في إثيوبيا بشأن ملء وتشغيل سد النهضة.

وأضاف “مدبولي”،  في افتتاحية اليوم تحت رعاية الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن السد لم يتم استكمال دراساته التي كان من المأمول أن يُنهيها المكتب الاستشاري في مطلع عام 2018، بسبب رفض الأشقاء فى أثيوبيا تنفيذ ما تم التوافق عليه، ووصل مسار الدراسات المشار إليها إلى طريق مسدود.

Advertisements

وأشار إلى أن مصر سعت بكل الطرق خلال الأشهر والأعوام الماضية إلى الوصول إلى اتفاق عادل بشأن ملء وتشغيل سد النهضة، من خلال الآليات التي توافقت عليها الدول الثلاث المشاركة في السد الإثيوبي، ومن بينها المسار غير الرسمي بتشكيل المجموعة العلمية المستقلة، ولكن حتى هذه اللحظة لم يتحقق ذلك أيضًا.

ومنذ إعلان المبادئ الموقع من جانب القادة في 23 مارس 2015 بالخرطوم، جلست الدول الثلاث  حول مائدة المفاوضات بشأن السد، ولكنها لم تستطع التوصل إلى اتفاق، الأمر الذي دفع مصر إلى المطالبة بتفعيل المادة العاشرة من اتفاق إعلان المبادئ، والمطالبة بتدخل طرف رابع في المشاورات، بحسب حديث رئيس الوزراء.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق