أول تحركات البرلمان بشأن واقعة قطار طنطا ضد السكك الحديد

Advertisements

طالب وكيل لجنة النقل والمواصلات بالبرلمان المصري النائب محمد عبدالله زين، بتوقيع عقوبة قصوى على كمسري القطار الذي يحمل رقم “934” خط “الإسكندرية/ الأقصر”، وذلك في حالة ثبوت إجباره لمستقلين القطار على القفز أثناء سير القطار مما أدى لمصرع أحد الركاب وإصابة أخر.

واعلن النائب خلال تصريحات صحفية له، أن نتائج التحقيقات التي قامت النيابة العامة بإجرائها بشأن الحادث سوف تعمل على تحديد جدول أعمال لجنة النقل والمواصلات البرلمانية خلال الفترة القصيرة القادمة، وأكد أن اللجنة البرلمانية سوف تستدعي رئيس هيئة سكك حديد مصر خلال الأسبوع القادم من أجل الوقوف على خطة الهيئة الخاصة بإعادة تأهيل الموظفين بشكل سريع وفعال.

Advertisements

أوضح وكيل لجنة النقل والمواصلات أن هناك عدد قليل من موظفي هيئة السكك الحديد يحتاجون لإعادة تأهيل حتى لا تتسبب أخطائهم في حدوث حالة من الاحتقان وغضب المواطنين، وأضاف أن جميع الكوارث التي تقع بهيئة السكك الحديد يكون المتسبب فيها كمسري القطار، أو سائق القطار، لهذا كان لابد من اتخاذ خطوات جادة وحاسمة تجاههم والعمل على توعيتهم ورفع كفائتهم حفاظاً على أمن وأرواح المواطنين

ويجدر هنا الإشارة إلى أن نيابة مركز طنطا وجهت مساء أمس تهمة القتل العمد إلى مشرف القطار رقم 934، قطار مكيف خط “الإسكندرية/ الأقصر”، بعد أن أجبر شابين على القفز من القطار أثناء سيره بالقرب من قرية دفرة التابعة لمركز طنطا، وذلك لعدم قدرة الشابين على سداد قيمة تذكرة القطار ، وقد أمرت النيابة بحسب مشرف القطار 4 أيام على ذمة التحقيقات.

Advertisements

أقرا المزيد أول تعليق من وزارة النقل على سقوط راكبين من قطار الإسكندرية

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق