أخبار مصر

مربوطة بجوجل.. “العربية للتصنيع” تعلن إطلاق منظومة الأتوبيسات الكهربائية

أعلنت الهيئة العربية للتصنيع إطلاق منظومة الأتوبيسات الكهربائية الذكية من خلال التحالف الذي تقوده العربية للتصنيع مع شركة شنجهاي وانكسيانج الصينية العالمية، وشركة “يونيتد إنفستمنت” وشركة “مواصلات مصر”، وعدد من الشركات المتخصصة في تقديم الحلول التكنولوجية.

وأوضحت الهيئة، أن هذه الخطوة الجديدة تؤكد قدرة الصناعة الوطنية على مواكبة التطور العالمي ونقل التكنولوجيات الحديثة, من خلال إعلان الهيئة العربية للتصنيع إطلاق منظومة الأتوبيسات الكهربائية الذكية، والتي يطبق فيها منظومة الدفع الإلكتروني.

تأتي تلك الخطوة الناجحة ضمن خطة متكاملة على طريق التحول الرقمي والدفع بمنظومة النقل العام الذكي؛ من أجل تحقيق الريادة في صناعة نظم النقل الجماعي الذكية، تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي لأهمية نقل تكنولوجيا وسائل النقل الذكية، وتوفير أفضل نظم النقل الحضاري للمواطن المصري.

يشار إلى أن منظومة الأتوبيسات الكهربائية الذكية تأتي في إطار تفعيل مذكرة التفاهم التي وقعتها الهيئة العربية للتصنيع في شهر مايو الماضي؛ لتشكيل تحالف مع شركة شنجهاي وانكسيانج إحدى كبرى الشركات الصينية المتخصصة في صناعة الأتوبيسات الكهربائية، وبالتعاون مع شركات “مواصلات مصر” الرائدة في تقديم خدمات النقل العام الذكي طبقًا للمعايير الدولية للنقل الحضري المستدام داخل المدن، وشركة “يونيتد إنفستمنت” الممثل المحلي والإقليمي للشركة الصينية، وذلك من أجل تقديم حلٍ متكاملٍ لتطبيق منظومة النقل العام الذكي طبقا للمعايير الدولية للنقل الحضري المستدام داخل المدن.

وجرى استعراض الجهود المبذولة من التحالف الذي تقوده الهيئة العربية للتصنيع؛ من أجل تحقيق نجاح التخطيط الأمثل لإنشاء منظومة النقل الذكي في مصر، في مجال تشغيل وإدارة وسائل النقل في المدن، طبقًا للمعايير والمواصفات العالمية من حيث تصميم المسارات داخل المدن، وتصميم المحطات والجراجات وورش الصيانة ووسائل الاتصال الإلكترونية الحديثة بين أسطول النقل ومراكز التحكم التي يمكن من خلالها مراقبة كل أتوبيسات الأسطول من خلال الكاميرات المركبة بكل أتوبيس، ومعرفة عدد الركاب في كل رحلة ومتابعة الإيرادات التي يجرى تحصيلها بصفة دورية.

ويمكن ربط وسائل المراقبة الإلكترونية لأسطول الأتوبيسات مع أي جهة أمنية؛ من أجل تحقيق الأمان الكامل للركاب، وتجهيز المحطات الرئيسية والمحطات الطرفية والوسطية وأماكن انتظار السيارات الخاصة تحقيقا لمبدأ Park and Ride، بما يتماشى مع مخططات التنمية المستدامة لمدن الجيل الرابع.

وأكدت الهيئة العربية للتصنيع أن منظومة الأتوبيسات الكهربائية الذكية تتميز بالحفاظ على نظافة البيئة، لأن تلك الأتوبيسات تدار بالكهرباء، ولا ينتج عنها أي تلوث للبيئة، كما أنها توفر سبل الراحة للركاب بالمقاعد المريحة وتكييف الهواء ووسائل الترفيه، وشاشات عرض فيديو، وواي فاي لخدمات الإنترنت.

وأوضحت الهيئة العربية للتصنيع أن الأتوبيسات ستكون مجهزة لاستقبال ذوي الاحتياجات الخاصة، كما أنها ستكون مزودة بأحدث الأجهزة للدفع الإلكتروني، حيث يمكن لأي راكب الحصول على التذكرة من خلال ماكينات مركبة في مدخل الأتوبيس أو استخدام كروت التحصيل الذكية،كما يمكن لأي مواطن استخدام أسطول النقل الذكي من خلال متابعة حركة الأتوبيسات ومعرفة أقرب محطة يمكن التوجه إليها، وتوقيت وصول الأتوبيس والزمن المتوقع للرحلة من خلال “تطبيقٍ” على الهواتف المحمولة حيث إن تلك الأتوبيسات مرتبطة بمحرك البحث الشهير “جوجل”.

وأشادت شركة شنجهاي وانكسيانج الصينية بالخطوات الإيجابية التي تنتهجها مصر؛ لبدء تشغيل أتوبيسات الكهرباء، مثمنًين دور الهيئة العربية للتصنيع في استقبال تكنولوجيا صناعة أتوبيسات الكهرباء الذكية من خلال التعاون بين الشركات التابعة لها وغيرها من الشركات الصينية الرائدة في هذا المجال.

وأضافت الشركة الصينية أن مصر تمتلك مقومات تؤهلها؛ لتكون مركزًا إقليميًا وعلى قائمة مُصدري المركبات الكهربائية، خلال السنوات المقبلة، ما يساهم في خلق فرص عمل جديدة، وضخ استثمارات في مجال الصناعات المغذية لتصنيع المركبات الكهربائية.

وأكدت الشركة أن التعاون بين القاهرة وبكين سيشهد تحولا استراتيجيًا؛ لدعم نقل وتوطين التكنولوجيا للأتوبيسات الكهربائية خصوصًا في ظل ما تمتلكه الهيئة العربية للتصنيع من إمكانات تصنيعية وتكنولوجية وفنية كبيرة، وكوادر بشرية مدربة على مستوى عالٍ من الكفاءة.

وأشار إلى أن مراكز التطوير والأبحاث بالشركة ستدعم متطلبات التشغيل المناسبة لأوجه التطبيق في القاهرة الكبرى والمدن العمرانية الجديدة، مؤكدا أن الشركة تساهم بنسبة 43% من أنظمة النقل الجماعي بمدينة شنجهاي الصينية.

وأكدت الهيئة العربية للتصنيع، أن هناك إقبالا من الشركات العالمية من أجل الاستثمار في السوق المصرية، لأنهم يعرفون أن مصر تعد بوابة للعالم العربي و الأفريقي.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى