سامح عاشور: تكلفة مشروع علاج المحامين في 2019 بلغت 287 مليون جنيه

Advertisements

قال عاشور نقيب المحامين، إنه سيتم تسليم مبنى النقابة العامة في رميسس، خلال عام واحد، موضحا أن تكلفة مشروع علاج المحامين بلغ حتى الآن في عام 2019، 287 مليون جنيه، فالمحامون يتسابقون مع بعضهم البعض على أساس الكفاءة، والتي تعتبر المعيار الوحيد للمحامي.

جاء ذلك اليوم الأحد، وعقد نفيب المحامين لقاء مفتوحًا مع شباب المحامين في القاهرة الكبرى، بنادي المحامين النهري بالمعادي، بحضور كل من يحيى التوني أمين الصندوق، وأبوبكر ضوة الأمين العام المساعد، وأدهم العشماوي، وماجد حنا، ومصطفى البنان، ومحمد كركاب، ومحمد أبوليلة، وعيسى أبوعيسى، ومحمد عصمت، والسيد نايف، وإسماعيل طه، ومحمد الكسار، وكمال مهنى، وصالحين المهدي، وعبدالمجيد هارون، ومحسن لطفي، أعضاء مجلس النقابة العامة، وعدد من أعضاء المجالس الفرعية.

Advertisements

وأضاف نقيب المحامين، أنه يتم مراجعة كافة الأوراق المتعلقة بجداول المحامين، والتي تعبر عن المحامين المشتغلين بنسبة 90%، ومن حاول تقديم ورقة مزورة سيتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضده، كما تتجه النقابة الآن لتنقيه المحامين، واستبعاد المحامين الصادر ضدهم أحكام جنائية، ومحاسبة المقصرين مهنيا.

وتابع “عاشور”، أن نقابة المحامين، في طريقا لإشهار نادي المحامين الرياضي، وفقا لقانون الرياضة، ليكون نافذة للمحامين وأسرهم، كما أن النقابة تسعى حاليا لاستعادة قطعة أرض كانت مخصصة لها في التجمع الخامس، كي تقيم ناديًا رياضيًا عليها، وأوضح أيضا أن النقابة شكلت لجنة لتحديد ضوابط قيدهم وفقًا لتعديلات قانون المحاماة، وسيعلن عنها قريبًا.

Advertisements

وقال نقيب المحامين خلال المؤتمر، أن النقابة استلمت خلال الأريام الماضية ما يقرب من 260 وحدة سكنية بمدينة 6 أكتوبر، و300 وحدة في برج العرب، استعدادا لفتح باب الحجز بالفترة المقبلة، مشيرا إلى أن النقابة تتواصل مع وزارة الإسكان لتخصيص وحدات سكنية للمحامين كاملة التشطيب وبالتقسيط.
وشدد نقيب المحامين بالمؤتمر، على أن نقابة المحامين مهتمة بالدفاع عن المحامين وعن حقوقهم أيضا، ولكنها غير مكلفة بالدفاع عن المشاكل الشخصية التي يقع بها المحامي، فغالبية المشاكل التي تحدث مع المحامين فردية، وفي ختام المؤتمر كشف عن مشروع الإنابة القضائية، وأوضح أنه سيتم إعلان تفاصيله في التوقيت المناسب عقب اكتمال أركانه.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق