أخبار مصر

بيومي: مصر قد تلجأ إلى مجلس الأمن في حالة انسحاب إثيوبيا من مفاوضات سد النهضة

أكد السفير جمال بيومي مساعد وزير الخارجية سابقاً أن الحكومة المصرية قد تلجأ إلى مجلس الأمن الدولي، وذلك في حالة رفض حكومة دولة إثيوبيا الاستمرار في المفاوضات المتعلقة بطريقة ملء سد النهضة على مدار السنوات القادمة.

وأوضح جمال بيومي خلال تصريحات له صباح اليوم السبت عبر شاشة قناة “إم بي سي مصر” أن وزارة الخارجية لا تزال لديها بعض الأوراق الرابحة في ملف مفاوضات سد النهضة، نظراً إلى الطريقة التي تعاملت بها إثيوبيا في الوقت الحالي مع ذلك الملف.

وأشار أيضاً إلى أن حرص مصر على حضور اجتماعات مفاوضات سد النهضة خلال اليومين الماضيين في واشنطن عاصمة الولايات المتحدة الأمريكية، جاء من أجل التأكيد على حسن نية الحكومة المصرية ورغبتها في التوصل إلى اتفاق نهائي مع إثيوبيا بخصوص سد النهضة.

وشدد جمال بيومي في حديثه على أن عدم التوصل إلى اتفاق نهائي ورسمي بين مصر والسودان وإثيوبيا حول طريقة ملء سد النهضة، قد يتسبب في تهديد أمن واستقرار المنطقة بالكامل مما يُجبر مجلس الأمن الدولي وقتها على التدخل لحل الأزمة قبل فوات الأوان.

وأضاف أيضاً أن الحكومة المصرية ممثلة في وزارة الخارجية سبق وأن عرضت على إثيوبيا التكفل بعملية بناء سد النهضة بالكامل مع تحمل التكاليف المادية، على أن يتم تحصيل هذه الأموال عقب الانتهاء من عملية تشغيل السد بنجاح إضافة إلى اقتسام الكهرباء مع إثيوبيا، إلا أن الحكومة الإثيوبية رفضت ذلك المقترح تماماً.

إقرأ أيضاً: تقلبات وأمطار .. الأرصاد تعلن حالة الطقس خلال ال3 أيام المقبلة

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى