أخبار مصر

“الإفتاء”: الإصرار على الصلاة في المساجد رغم قرار الغلق حرام شرعا

أعلنت دار الإفتاء وجوب الالتزامُ بتعليمات الجهات الطبية التي قضت بإغلاق الأماكن العامة من مؤسسات تعليمية واجتماعية وخدمية، وتعليق صلاة الجماعة والجمعة في المساجد في هذه الآونة؛ للحد من تفشي فيروس كورونا.

وأكدت دار الإفتاء، في بيان اليوم، أنه يحرم الإصرار على إقامة الجمعة والجماعات في المساجد، تحت ما يسمى إقامة الشعائر والحفاظ على الفرائض، مشيرة إلى أن الحفاظ على النفوس من أهم المقاصد الخمس الكلية.

وأوضحت الدار أنه تقرر في قواعد الشرع أن “درء المفاسد مقدم على جلب المصالح”؛ لذا شرَّع الإسلام نُظُمَ الوقايةِ من الأمراض والأوبئة المعدية، وأرسى مبادئ الحجر الصحي، كما أنه حمّل ولاةَ الأمر مسؤوليةَ الرعية، مضيفة أن الفقهاء نصوا على سقوط الجمعة والجماعة عن “المجذومين ومن في حكمهم من أصحاب العدوى”، كما أن الفقهاء أوجبوا عزل المصابين عن الناس؛ سدًّا لذريعة الأذى وحسمًا للضرر، مع أخذهم ثواب الشعيرة الجماعية.

وأكدت: “يجب على العلماء النظر في المآلات ومراعاة الواقع؛ حتى لا يتَّسع الخرقُ على الراقع، ولا يجوز الاستهانة بهذا الوباء، ولا التعامي عن انتشار البلاء، بل يجب التضرع والدعاء، والإخبات والرجاء، لرب الأرض والسماء”.

 

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى