دار الإفتاء تنفي شائعات ذكر فيروس كورونا في القرآن الكريم

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

حرصت دار الإفتاء المصرية على نفي كافة الشائعات التي تم تداولها عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الماضية، وذلك بخصوص ذكر الله سبحانه وتعالى لفيروس كورونا في القرآن الكريم.

وأكدت دار الإفتاء المصرية في بيان رسمي لها اليوم الثلاثاء أن كل ما تم تداوله عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي بشأن ذكر فيروس كورونا في بعض آيات القرآن الكريم، هي مجرد شائعات مغرضة ليس لها أي أساس من الصحة على الإطلاق.

Advertisements

وأشارت أيضاً إلى أن ذلك يُعتبر تحريفاً واضحاً في آيات القرآن الكريم من جانب بعض الأشخاص أصحاب النوايا السيئة، والذين يهدفون دائماً في جميع الأوقات إلى إثارة حالة من البلبلة والذعر في قلوب الشعب المصري.

وشددت دار الإفتاء المصرية في البيان على أن الجميع يؤمن بالله عز وجل، لذا لابد من التوكل على الله سبحانه وتعالى والدعاء برفع الوباء عن العالم بأكمله وخاصة عن الأمة الإسلامية إضافة إلى الأخذ بالأسباب.


وأضافت أيضاً أن جميع مواطني الشعب المصري العظيم يجب عليهم مواصلة إتباع كافة الإرشادات الواردة بصفة يومية من طرف وزارة الصحة والسكان، عوضاً عن الاهتمام بهذه الخرافات التي يسعى البعض من خلالها إلى نشر حالة من الفوضى داخل البلاد، وهو الأمر الذي لا يُعد غريباً على الجماعات الإرهابية المتطرفة.

إقرأ أيضاً: ارتفاع عدد إصابات فيروس كورونا عالمياً إلى 382 ألفاً

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق