أخبار مصر

الأزهر الشريف ينفي وجود رخصة من أجل الإفطار في رمضان للوقاية من فيروس كورونا

حرصت لجنة البحوث الفقهية التابعة للأزهر الشريف على نفي جميع الأنباء التي تم تداولها خلال الأيام الماضية عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، وذلك بخصوص وجود رخصة من أجل الإفطار في رمضان وعدم الصوم بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأكد الدكتور عباس شومان وكيل الأزهر الشريف سابقاً وعضو لجنة البحوث الفقهية حالياً أن كل هذه الأخبار التي يتم تداولها عبارة عن مجرد شائعات مغرضة ليس لها أي أساس من الصحة على الإطلاق ولم يثبت علمياً حتى هذه اللحظة أن الصائم قد يتعرض إلى الإصابة بفيروس كورونا.

وأشار أيضاً إلى أن ذلك النفي من طرف اللجنة قد جاء بعد استشارة العديد من المختصين في المجال الطبي، حيث أوضح جميع المختصين أن الصيام في شهر رمضان الكريم لن يكون له أي ضرر تماماً على الصائم كما لا توجد له أي علاقة نهائياً باحتمالية انتقال عدوى فيروس كورونا إليه.

على صعيد متصل، شددت دار الإفتاء المصرية في بيان رسمي لها أن هذه الشائعات المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليس لها أي أساس من الصحة تماماً، مؤكدة في الوقت ذاته أنها سوف تعلن بصفة رسمية في المرحلة القادمة في حالة الكشف عن أي فتوى جديدة بشأن صيام شهر رمضان الكريم من عدمه.

إقرأ أيضاً: الدولار يواصل التراجع عالمياً خلال تعاملات اليوم الثلاثاء بسبب فيروس كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. هذه فتوى الازهر أى أنها فتوى رجل الدين(اهل الذكر)
    الذين نسألهم عندما نختلف فى أمر ما .
    فالصوم واجب على كل مسلم ومسلمة اللهم من له رخصة بذلك كما وصحتها الشريعة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى