غلق مستشفى الصدر بالدقهلية بعد تأكد إصابة 17 شخصا

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

قال مصدر طبي مسؤول بمديرية الشؤون الصحية في الدقهلية، إن السلطات أغلقت مستشفى الصدر في مركز دكرنس لمدة أسبوعين، جاء ذلك بعدما رصدت إصابة 17 شخصا من الفريق الطبي بفيروس كورونا وأثبتت التحاليل إيجابية حملهم للفيروس.

وأضاف المصدر، في تصريحات صحفية، أن العدوى انتقلت للطاقم الطبي عن طريق مريض مقيم في قرية المحمودية التابعة لمركز دكرنس، وشخصت حالة إصابته على أنها إنفلونزا موسمية إلا أنه بعد أخذ مسحات وإرسالها لمعمل مستشفى المنصورة الدولي تبين إيجابية حالته.

Advertisements

وأكد أن المريض المصاب بفيروس كورونا كانت زوجته تعمل ممرضة بإحدى الوحدات الصحية وتقيم معه داخل المستشفى، وخالطت الفريق الطبي خلال عملها بشكل طبيعي، وبعد اكتشاف الإصابة جرى فحص أكثر من 76 شخصا من الأطباء والممرضين والعاملين وتبين إصابة 17، وجرى نقلهم جميعا إلى مستشفى العزل بتمي الأمديد.

وأشار إلى أن مستشفى منية النصر استقبلت شخصا مصابا آخر من نفس قرية المريض المصاب، وجري نقلها للحجر الصحي، موضحا أن السلطات عقمت القرية بالكامل وخاصة منزل الحالتين.​


Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق