أخبار مصر

علاج في الصيدليات وفتح المساجد.. الحكومة تنفي 7 شائعات بشأن كورونا

نفى المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء، عددًا من الشائعات التي انتشرت مؤخرا وجرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال الأيام الماضية، خلال الفترة من 3 حتى 10 إبريل 2020، بشأن انتشار فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19”.

وأكد المركز، في بيان منه للرد على الشائعات اليوم، أنه لا صحة لأي إحصائيات متداولة على مواقع التواصل الاجتماعي بشأن عدد مصابي فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” في مصر، مشيرا إلى أن ما جرى نشره بخصوص هذه الإحصائيات مستندات منسوبة كذبًا لوزارة الصحة، حيث إن الوزارة تصدر توميًا إحصاءات لعدد المصابين والوفيات والمتعافين من الفيروس، مساء كل يوم، رسميًا.

وأوضح المركز الإعلامي لمجلس الوزراء أنه لم يجر تقليص أي مخصصات مالية توفرها الدولة من أجل التصدي ومواجهة انتشار فيروس كورونا، والتي تبلغ نحو 100 مليار جنيه، والتي جرى تدبيرها من احتياطيات الدولة المخصصة من أجل التعامل مع الظروف الاستثنائية.

وقال المركز، في بيانه أيضا، أنه كل ما يثار بشأن اتخاذ أي قرار لفتح المساجد من أجل إقامة صلوات الجماعة لا أساس له من الصحة، مشيرا المركز إلى أن القرار مرتبط بزوال علة الإغلاق وهي زوال انتشار فيروس كورونا، وهو ما يُحدد بواسطة المختصين من وزارة الصحة.

كما نفى المركز الإعلامي، ما جرى ترديده بشأن إغلاق الأسواق على مستوى محافظات الجمهورية، يأتي ذلك في إطار حرص الدولة على توفير احتياجات المواطنين كافة من سلعٍ غذائيةٍ.

وذكر المركز، في بيان اليوم، أن مسؤولي الإدارة المحلية تفقدون باستمرار جميع الأسواق، وأنهم ينبهون على الباعة بضرورة الالتزام بتعليمات وزارة الصحة.

وأشار المركز الإعلامي لمجلس الوزراء إلى أن وزارة الصحة لم تطرح أي عقار أو لقاحات من أجل علاج فيروس كورونا المستجد في الصيدليات، وأهاب المركز بجميع المواطنين الإبلاغ عن أي صيدلية تزعم وجود أدوية لعلاج فيروس كورونا أو الوقاية منه لديها.

وقال المركز إن أي بيانات تتعلق بإجراء الحجر صحي على جماعة من المخالطين لحالة إصابة بالفيروس في أي منطقة سكنية، أو عمليات تعقيم لمنشأة معينة، يجب استقاؤها من مصادرها الرسمية والموثقة دون الالتفات لما يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشدد المركز الإعلامي التابع لمجلس الوزراء على عدم وجود أي عجز في أجهزة وحدات الرعاية المركزة، وكذلك عدم وجود عجز في المستلزمات الطبية بالمستشفيات الحكومية، مشيرا إلى أن جميع الوحدات تعمل بكفاءة عالية، ولا ينقصها أي مستلزمات طبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى