أخبار مصر

بلاغ للنائب العام ضد أحمد حسن بسبب مهاجمة وزير الأوقاف عبر تويتر

أثار النجم المخضرم أحمد حسن لاعب المنتخب الوطني المصري وأندية الأهلي والزمالك سابقاً حالة كبيرة من جدل خلال الساعات الماضية، بسبب التغريدة المثيرة التي نشرها عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر مهاجماً فيها وزير الأوقاف بسبب قرار استمرار غلق المساجد في شهر رمضان الكريم.

وقام أحمد حسن بنشر تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر يوم أمس الإثنين، وكتب فيها التالي:

  • بالأمس شاهدت حماسة الأستاذ وزير الأوقاف في بيانه في أحد البرامج التلفزيونية في الإصرار الشديد على استمرار غلق المساجد في رمضان وحرمان الناس من أبسط الأمور، وهي صوت الابتهالات والأدعية والصلوات، وهذا لم يحدث من قبل في التاريخ حتى في أشد الأزمات.
  • معالي الوزير كنت أتمنى أن أرى حماستك في أمور تتعلق بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وما أكثرها في أيامنا الحالية، ملحوظة، لست بداعية أو شيخ وبي الكثير من العيوب، ولكني مسلم كان يحلم بأجواء رمضان، معالي الوزير happy easter.

ومن جانبها، قامت النائبة نادية هنري بشارة عضوة مجلس النواب المصري بتقديم بلاغ إلى النائب العام ضد اللاعب أحمد حسن، وذلك بسبب الهجوم غير المبرر على الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف تعليقاً على قرار استمرار غلق المساجد في شهر رمضان.

وأكدت النائبة نادية هنري في بلاغها أن أحمد حسن تعمد إشعال الفتنة بين المسلمين والأقباط في مصر، بعدما استخدم عبارة happy easter في التغريدة وهي العبارة التي يستخدمها الأقباط من أجل تهنئة بعضهم بعيد القيامة المجيد.

على صعيد متصل، حاول العميد أحمد حسن الدفاع عن نفسه من خلال نشر تغريدة أخرى عبر تويتر، وكتب فيها التالي:

  • للتوضيح، عاتبني بعض الأصدقاء الأقباط شركاء الوطن والذي أكن لهم دائماً كل الحب والإحترام والتقدير بخصوص جملة happy easter التي ختمت بها كلماتي إلى وزير الأوقاف اليوم، وأحب أن أوضح أنها تمثل لي تهنئة عيد الربيع للمسلمين والأقباط فقط لا غير.
  • لذلك وجب التوضيح بعد أن حاول هواة الاصطياد في الماء العكر أن يشككوا في النوايا، ستبقى العلاقة دائمة علاقة أخوة ومحبة رغم أنف الكارهين.

إقرأ أيضاً: مجلس النواب يعلن الموافقة رسمياً على زيادة معاش الأجر المتغير “العلاوات الخمس”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى