أخبار مصر

فيديو.. حقيقة إصابة 20 طبيبا وممرضا بكورونا في “كفر الشيخ العام”

قال مدير عام مستشفى كفر الشيخ العام الدكتور لطفي عبد السميع صقر، إن كل ما جرى تداوله ونشره عبر صفحات موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، بشأن وجود نحو 20 مصابا من الأطباء والممرضين في المستشفى بفيروس كورونا المستجد “كوفيد – 19″، بسبب اختلاط الأطباء والممرضين لحالة مصابة من العاملين في المستشفى لا أساس لها من الصحة على الإطلاق.

ونفى مدير عام مستشفى كفر الشيخ العام وجود أي إصابات بفيروس كورونا في المستشفى، وأضاف الدكتور لطفي عبد السميع، خلال مقطع فيديو قام بنشره عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، أن المستشفى قام باتخاذ كل الإجراءات الاحترازية والوقائية.

وأشار عبد السميع إلى أن أحد أفراد الأمن حينما اشُتبه في من قبل الأطباء بإصابته بفيروس كورونا، قام الأطباء بإجراء مسح طبي له، مؤكدا أنه وفقًا لوجود حالة من الخوف سادت بين طاقم الأطباء والممرضين المخالطين للحالة المصابة، فقد أرسلت وكيل وزارة الصحة في كفر الشيخ الدكتورة سوسن سلام، فرقًا طبية لكي تجري اختبارات للأطباء والممرضين المخالطين للحالة وأخذ عينات منهم.

وأوضح مدير عام مستشفى كفر الشيخ العام أن جميع نتائج تحاليل العينات التي سحيت من جميع المخالطين للحالة أثبتت سلبيتها، فيما أخذ الفريق الطبي المرسل من مديرية الصحة في كفر الشيخ، عينات من 4 أشخاص آخرين لم يجر أخذها معهم، من أجل تحليلها.

وأرسل مدير عام مستشفى كفر الشيخ رسالة طمأنة إلى كل العاملين في المستشفى العام، وكذا جميع أهالي كفر الشيخ، حيث قال إنه زيادة لتأكيد ما ورد في مقطع الفيديو الذي نشره فإنه جرى عمل 100 اختبار سريع “Rapid test”.

وأكد الدكتور لطفي عبد السميع أن جميع العينات التي أخذت كانت سلبية ما عدا فردًا واحدًا وجرى حجزه، مشيرا إلى أنه أخذت عينهمنه طبقًا للقواعد، علمًا بأن الأفراد الأربعة المشتبه بهم، أمس، كانت نتيجتهم سلبية.

وأوضح أن هذا جاء نتيجة عمليات التطهير الشاملة التي تحدث في جميع أنحاء المستشفى، وذلك بالتعاون مع محافظ كفر الشيخ، ومجلس المدينة وإدارة المستشفى.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى