أخبار مصر

الخشت يعلن بدء عمل مستشفى القصر العيني الفرنساوي لعزل مرضى الفيروس التاجي

أصدر الدكتور محمد عثمان الخشت رئيس جامعة القاهرة، بيانا خلال صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”، أكد خلاله بدء عمل مستشفى قصر العيني الفرنساوي كمستشفى خاصة بالعزل لمصابي الفيروس الصيني المستجد، وذلك بعد حصولها على الموافقة النهائية.

وأضاف الخشت، في بيانه، أن اللجنة قررت اختيار واحدة من بين 4 مستشفيات وهم المنيل الجامعي والفرنساوي وثابت ثابت والباطنة، حتى يكونوا مستشفات مخصصة بالعزل لمرضى الفيروس التاجي، مشيرا إلى أنه بعد المناقشة بشأن مزايا وعيوب كل منهم انتهت اللجنة إلى أن الأفضل اختيار المستسفى الفرنساوي، موضحا أن المستشفى متاح لكافة العاملين في جامعة القاهرة في حالة الإصابة بالفيروس الصيني، على أن يكون ذلك دون تمييز.

وأكد رئيس جامعة القاهرة، أنه تم تخصيص مكافآت خاصة غير مسبوقة للأطقم الطبية والتمريض المشاركين في المستشفى وذلك بعد تخصيصها كمستشفى عزل، مشيرا إلى أن المكافئات المالية تتراوح بين 1000 إلي 2000 جنيه يوميًا، إضافة لرواتبهم الشهرية، مشيرا إلى أنه علينا مراعاة أعلى مواصفات السلامة ومنع العدوى وفقا للمقاييس العالمية والتي أجازتها وزارة الصحة المصرية ومنظمة الصحة العالمية.

وأوضح أن رواتب العاملين في القصر العيني الفرنساوي سارية بشكل كامل وفقا لتوجيهات الرئيس، وأما بخصوص نسبة طاقم التمريض غير المشارك في مستشفى الفرنساوى كمستشفى عزل سوف يتم نقلهم للعمل في مستشفى المنيل التخصصي بكامل امتيازاتهم المادية دون أي نقصان، موضحا أنه تقرر حضور 10% فقط من الإداريين على أن يكون ذلك بالتناوب في مكان مخصص لعملهم في منطقة بعيدة ومنفصلة عن منطقة العزل إلى جانب حصولهم على حوافز مجزية.

وأضف أنه يجب الحرص على سلامة العاملين ممن لدهم حضانة أطفال أو أمراض مزمنة على أن يتم منحهم إجازة استثنائية مدفوعة الأجر، وفقًا لقرار رئيس الوزراء إلى جانب استمرار رواتبهم دون نقصان أو تخفيض، إلى جانب منح جميع الإداريين ممن ليس لهم أي تعاملات تخص المرضى إجازة إجبارية مدفوعة الأجر.

جدير بالذكر أن جامعة القاهرة أعلنت عن قرار بتخصيص مستشفى قصر العيني الفرنساوي للعزل بشكل خاص لأعضاء هيئة التدريس والأطقم الطبية والعاملين والإداريين في جامعة القاهرة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى