أخبار مصر

اكتشاف إصابات جديدة بالفيروس الصيني في صفوف العاملين في مستشفى القصر العيني

قال مصدر مسؤول في مستشفي القصر العيني، إنه تم اكتشاف عدد من الإصابات الجديدة بالفيروس الصيني المستجد، وسط صفوف العاملين في مستشفيات القصر العيني أيضا القصر العيني الفرنساوي، موضحا أنه أبرز تلك الإصابات هي لـ”ص.ع” مسئول توزيع الطعام في المطعم الرئيسي في القصر العيني، وعلى الفور منح أعداد من المخالطين له إجازة عزل منزلية.

وأضاف المصدر، في تصريحات صحفية، أن شقيق مسؤول الطعام هو أحد أفراد العمل في الإدارة الهندسية في القصر العيني، واتخذت كافة الإجراءات لمنحه أيضا إجازة منزلية بعد ظهور بعض الأعراض عليه والاشتباه في إصابته بالفيروس التاجي وذلك لحين الانتهاء من إجراء كافة التحاليل والمسحة إلى جانب منح بعض أيضا من المخالطين له إجازة العزل المنزلي.

وأكد ظهور إصابة أخرى في قسم 29 أوعية دموية واتخاذ الإجراءات اللازمة حيال عزل المخالطين له، إلى جانب حجز 8 حالات مصابة بالفيروس الصيني المستجد، في القصر العيني الفرنساوي المخصص للعزل وبينهم 2 ممرضات من القصر العيني الفرنساوي إلى جانب المصابين.

يُذكر أن الحكومة المصرية اتخذت العديد من الإجراءات الوقائية على مدار الأيام الماضية بناءً على تعليمات وزارة الصحة والسكان إضافة إلى توجيه من منظمة الصحة العالمية، من أجل محاولة الحد من انتشار فيروس كورونا.

وتمثلت أبرز هذه الإجراءات في فرض حظر التجوال بصفة يومية حتى منتصف شهر أبريل القادم من العام الحالي 2020، علماً بأن فترة الحظر تبدأ من الساعة السابعة مساءً وحتى الساعة السادسة صباحاً، كما تضمنت الإجراءات أيضاً مد فترة تعليق الدراسة في المدارس والجامعات إضافة إلى مد تعليق النشاط الرياضي.

ومؤخرا وعد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، باتخاذ المزيد من القرارات التخفيفية بعدما خفض ساعات الحظر ليبدأ من 9 مساء بدلا من 8، إلى جانب السماح للمراكز التجارية بالعمل يومي الخميس والجمعة حتى الساعة الـ 5 مساء، واعدا بمزيد من الإجراءات التي تستهدف لإتاحة مجال للمواطنين للتحرك قبل موعد الإفطار وشراء احتياجاتهم، تمهيدا للتحرك بعد العيد في اتجاه إعادة الحياة تدريجيا.

جدير بالذكر أن حصيلة وفيات الفيروس الصيني التاجي، تجاوزت 200 ألف حالة، بينما تجاوزت أعداد الإصابات حول العالم نحو 3 ملايين إصابة حسبما ذكرت بيانات جامعة جونز هوبكنز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى