أخبار مصر

وزارة الصحة تكشف سبب عدم تطبيق العزل المنزلي على مصابي فيروس كورونا

حرصت وزارة الصحة والسكان على توضيح السبب الرئيسي وراء عدم قيام الوزارة بتطبيق العزل المنزلي على معظم المصابين بفيروس كورونا المستجد، وذلك عوضاً عن نقل الجميع إلى مستشفيات العزل وخاصة في ظل تزايد أعداد المصابين بصفة يومية على مدار الأسابيع الماضية.

وأكد الدكتور خالد مجاهد المتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة والسكان والمستشار الإعلامي للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان خلال تصريحات صحفية له اليوم الجمعة، أن الوزارة لا تزال لم تستقر بعد على قرار تطبيق العزل المنزلي من عدمه بالنسبة إلى المصابين بفيروس كورونا المستجد.

وأشار أيضاً إلى أن هذه القضية لا تزال محلاً للنقاش حتى هذه اللحظة، وتم مناقشتها في أكثر من مناسبة سابقة منذ اللحظة الأولى التي تفشى فيها فيروس كورونا المستجد داخل مصر.

وشدد الدكتور خالد مجاهد في حديثه على عدم صحة الأحاديث التي تشير إلى نقل بعض المصابين بفيروس كورونا إلى منازلهم للخضوع إلى العزل المنزلي بدلاً من الأماكن التي خصصتها وزارة الصحة والسكان لهم.

وأضاف أيضاً أن أي مصاب بفيروس كورونا المستجد في مصر على مستوى جميع محافظات الجمهورية يتم نقله على الفور إلى إحدى مستشفيات العزل المخصصة، أو إلى إحدى الفنادق والمدن الجامعية التي تم تحويلها بدورها إلى مستشفيات لتقديم العون إلى وزارة الصحة والسكان لعدم قدرة المستشفيات وحدها على تحمل ذلك الضغط الهائل والعدد الكبير من المصابين يومياً.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد في تصريحاته أن وزارة الصحة والسكان تخشى من سلوكيات بعض مواطني الشعب المصري في حالة تم تطبيق العزل المنزلي، نظراً لأن المنزل الواحد يتواجد به عدد من أفراد الأسرة وبالتالي من الممكن أن تنتقل لهم العدوى بسهولة بسبب الشخص المصاب.

وشدد أيضاً على أن تطبيق العزل المنزلي يعتبر أمراً مستبعداً بنسبة كبيرة للغاية في المرحلة الحالية، مؤكداً في الوقت ذاته أنه من الوارد اللجوء إلى ذلك الحل في نهاية المطاف إن زاد معدل إصابات فيروس كورونا بدرجة جنونية في الأشهر القادمة.

إقرأ أيضاً: حالة من الهلع في مستشفى الإسماعيلية العام بسبب مخالطة 100 شخص لمصاب كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى