أخبار مصر

الرئيس السيسي يشدد على أهمية التضامن بين العالم لمواجهة أزمة فيروس كورونا

شهد اليوم الإثنين مشاركة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية في قمة حركة عدم الانحياز عبر تقنية الفيديو، والتي شارك فيها كافة الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز من أجل مناقشة آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد حول العالم بأكمله.

وجاءت هذه القمة تحت عنوان “متحدون في مواجهة جائحة فيروس كورونا المستجد”، علماً بأن أبرز المشاركين في هذه القمة قد تمثل في رئيس جمهورية أذربيجان إضافة إلى سكرتير عام الأمم المتحدة وأيضاً مدير عام منظمة الصحة العالمية ورئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي ونائب رئيس المفوضية الأوروبية.

وأكد السفير بسام راضي المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية أن الرئيس السيسي طالب خلال كلمته في هذه القمة كافة دول العالم بضرورة التضامن فيما بينها، حتى يكون العالم قادراً على التخلص سريعاً من أزمة انتشار فيروس كورونا المستجد.

وأشار أيضاً إلى أن فخامة الرئيس حث الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز على ضرورة توفير كل المستلزمات الطبية اللازمة لمختلف الدول النامية حول العالم، إضافة إلى دعم هذه الدول من الناحية المالية حتى لا ينهار الاقتصاد الخاص بها مع نهاية هذه الأزمة.

وشدد السفير بسام راضي على أن الرئيس السيسي طالب الدول الأعضاء في حركة عدم الانحياز أيضاً بضرورة قيام الحركة بدورها الجوهري الذي تلعبه دائماً منذ تأسيسها، والذي يتمثل في تقديم يد العون إلى مختلف الدول النامية من أجل مساعدتها على تخطي الأزمات والقضايا بجميع أنواعها.

على صعيد متصل، اتفق جميع المشاركين في قمة حركة عدم الانحياز اليوم على التعاون بين الدول وبعضها على كافة المستويات، وخاصة فيما يتعلق بتبادل الخبرات بين السلطات الصحية لكل دولة حتى يتم التغلب في نهاية المطاف على فيروس كورونا المستجد.

يُذكر أن انتشار فيروس كورونا قد تسبب في انهيار الاقتصاد العالمي لأكبر الدول في العالم بأكمله، أما الدول النامية فقد عانت بطريقة لا مثيل لها على الإطلاق بسبب ذلك الفيروس القاتل.

إقرأ أيضاً: مصادر إعلامية تؤكد استعداد الصين للدخول في حرب ضد أمريكا بعد نهاية أزمة كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى