أخبار مصر

أمن الإسكندرية يؤكد تكثيف حركته على الكورنيش لفض التجمعات خوفاً من كورونا

حرصت الجهات الأمنية ممثلة في الإدارة المركزية للسياحة والمصايف في محافظة الإسكندرية على الرد سريعاً على جميع الصور التي تم تداولها في الساعات الماضية عبر مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، والتي ظهرت فيها أعداد هائلة من المواطنين أثناء تجمعهم وقت الإفطار على كورنيش الإسكندرية بالرغم من مخاوف تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد بصورة أكبر المرحلة القادمة.

وأكد اللواء جمال رشاد رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف في محافظة الإسكندرية خلال تصريحات صحفية له اليوم الجمعة، أن إدارته قد رصدت كل الصور التي ظهرت فيها تجمعات المواطنين على كورنيش الإسكندرية بعد نشرها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأشار أيضاً إلى أن الإدارة المركزية للسياحة والمصايف قررت تكثيف وجود العناصر الأمنية على كورنيش الإسكندرية، على أن يتم ذلك تحديداً انطلاقاً من صلاة العصر إلى غاية موعد بداية فترة حظر التجوال.

وشدد اللواء جمال رشاد في حديثه على أن قوات الأمن سوف تعمل على فض أي تجمع للمواطنين على كورنيش الإسكندرية، على أن يتم التحدث مع المواطنين وتوجيه النصائح لهم بضرورة عدم الاختلاط بأي حال من الأحوال من أجل ضمان عدم تفشي فيروس كورونا المستجد بين الناس.

وأضاف أيضاً أن هذه التجمعات الهائلة من طرف المواطنين على كورنيش الإسكندرية تعود بالدرجة الأولى إلى قلة الوعي لدى الناس وليس لأي شيء آخر، مطالباً في الوقت ذاته جميع وسائل الإعلام المصرية إضافة إلى الصحف المختلفة بضرورة نشر الوعي بين المواطنين وحثهم على عدم الاختلاط لحين نهاية أزمة انتشار فيروس كورونا.

يُذكر أن مجلس الوزراء المصري كان قد أعلن يوم الخميس عن مد فترة حظر التجوال حتى نهاية شهر رمضان الكريم الحالي، ولكن بدون أي تغيير في موعد بدايتها أي تظل كما هي انطلاقاً من الساعة التاسعة مساءً إلى غاية الساعة السادسة صباحاً بصفة يومية، مما دفع بعض المواطنين إلى الاطمئنان والعودة من جديد لممارسة الحياة الطبيعية التي كانوا يمارسونها قبل تفشي ذلك الوباء في مختلف أنحاء العالم.

إقرأ أيضاً: الجهات المعنية تعزل 500 أسرة بإحدى قرى المحلة الكبرى بسبب انتشار فيروس كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى