أخبار مصر

رئيس الوزراء يطالب المالية بتوفير كل ما يلزم بهدف استكمال مشاريع البنية المعلوماتية

شهد اليوم الخميس اجتماعاً في غاية الأهمية ترأسه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، وذلك وسط حضور كلاً من الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إضافة إلى الدكتور محمد معيط وزير المالية.

وجاء ذلك الاجتماع من أجل مناقشة العديد من الملفات الهامة المتعلقة بالمشروعات الخاصة بقطاع البنية المعلوماتية، وذلك في إطار سعي الدولة المصرية لتحويل خدمات جميع المصالح الحكومية إلى خدمات رقمية في المرحلة القادمة.

وفي بداية الاجتماع، طالب الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء الدكتور محمد معيط وزير المالية بضرورة توفير كل الاحتياجات اللازمة المتمثلة في الدعم المالي، حتى يتم استكمال جميع مشروعات قطاع البنية المعلوماتية.

يُذكر أن الاهتمام باستكمال هذه المشروعات قد زاد ونال أهمية خاصة من الحكومة المصرية بناءً على تعليمات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال الفترة الماضية، وتحديداً منذ اللحظة التي تفشى فيها فيروس كورونا المستجد وأصبح اعتماد الملايين من المواطنين على شبكة الإنترنت على مدار الساعة سواء من أجل العمل أو حتى من أجل الدراسة والتعليم.

وأكد الدكتور مصطفى مدبولي خلال ذلك الاجتماع أن الهدف الرئيسي للحكومة المصرية في الفترة القادمة هو استغلال أزمة الفيروس المستجد على أكمل وجه، من خلال العمل على تحويل جميع الخدمات التي يتم تقديمها للمواطنين في المصالح الحكومية إلى خدمات رقمية يمكن للمواطن القيام بها من المنزل بدون تكبد عناء الذهاب إلى المصلحة أو التكدس والزحام والضغط على الموظفين.

وأشار أيضاً إلى أن قطاع البنية المعلوماتية كان له دور فعال للغاية منذ انتشار ذلك الوباء داخل مصر، مما دفع الحكومة المصرية إلى منح المزيد من الاهتمام لكل المشروعات المرتبطة بذلك القطاع من خلال العمل على تطويرها في ظل أهميتها الكبرى في الوقت الحالي.

وشدد الدكتور مصطفى مدبولي في الاجتماع على أن الرئيس السيسي بنفسه يهتم بذلك الملف على وجه التحديد، وطالب الجميع بضرورة الإسراع في تنفيذ كافة علميات التطوير اللازمة مما سوف يساهم بدوره في توفير الراحة للمواطن المصري.

إقرأ أيضاً: دراسة أمريكية تؤكد عدم قدرة درجات الحرارة العالية على قتل فيروس كورونا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى