بدء علاج الطبيب الذي فقد البصر والحركة في المركز الطبي العالمي

قال الدكتور عمرو أبوسمرة نقيب أطباء كفر الشيخ، اليوم، إن الدكتور محمود سامي قنيبر الذي فقد البصر والحركة خلال علاجه من فيروس كورونا المستجد، وصل للمركز الطبي العالمي في القاهرة، استعدادا لدخوله أولى المراحل العلاجية.

وأضاف أبوسمرة، في تصريحات صحفية، أنه أوصل الطبيب بنفسه إلى المركز، مشيرا إلى أن فريق طبي متكامل كان على رأس استقباله وبدأ بإجراء فحوصات مع طبيب الأمراض العصبية ولا يزال الجميع يترقب نتائج الفحوصات.

جدير بالذكر أن أبو سمرة فقد البصر والحركة، إثر إصابته خلال عمله ضمن الفريق الطبي في مستشفى العزل الصحي في مدينة بلطيم، بسبب ضغوط العمل، الأمر الذي أدى لنقله لقسم عناية القلب في مستشفى كفر الشيخ العام لاستكمال العلاجه ثم للمركز الطبي العالمي، بعد أن وجه الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزاراء، بعلاجه على نفقة الدولة، تكريمًا لجهوده خلال عمله في مستشفى العزل الطبي في مدينة بلطيم، وإصابته بحالة مرضية مفاجئة ترتب عليها فقدان البصر والحركة خلال علاجه لمصابي فيروس كورونا بمستشفى العزل الطبي في مدينة بلطيم.