أخبار مصر

مصدر أمني يكشف حقيقة إصابة محتجزين في قسم مدينة نصر بكورونا

نفى مركز الإعلام الأمنى لوزارة الداخلية ما تداولته عدد من القنوات الإخوانية والتي زعمت إصابة بعض المحتجزين ممن هم على ذمة قضايا والمتواجدين في قسم شرطة مدينة نصر أول بفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19”.

وقال مصدر أمني، إن ما يتردد ليس له أي أساس من الصحة جملة وتفصيلا، مشيرًا إلى أن ما يثار من صنع تلك القوى الإثارية في محاولة منها لأن تروج الشائعات من أجل إثارة البلبلة في صفوف المواطنين والرأي العام.

وكانت وزارة الصحة والسكان أعلنت في بيان رسمي أمس السبت 16 مايو 2020 تسجيل 491 إصابة جديدة، مع الإشارة إلى أن جميع المصابين يلقون أفضل رعاية طبية ممكنة في مختلف مستشفيات العزل تحت إشراف عدد هائل من الأطباء والممرضين على مدار الساعة بصفة يومية، إلى جانب تسجيل 20 حالة وفاة جديدة، فيما وصل إجمالي عدد المتعافين من الفيروس المستجد في مصر إلى  2950 حالة، وذلك من أصل  3526 حالة تحولت نتائج التحاليل الخاصة بها من إيجابية إلى سلبية.

وقال الدكتور خالد مجاهد، المتحدث باسم وزارة الصحة، إن جميع المتعافين بصفة نهائية من المرض قد غادروا مستشفيات العزل وعادوا من جديد إلى بيوتهم، فيما لا تزال الحالات التي تحولت نتائج التحاليل الخاصة بها من إيجابية إلى سلبية مقيمة في المدن الجامعية والفنادق لحين التأكد من سلامتها وتعافيها بشكل كامل من الوباء.

وشدد الدكتور خالد مجاهد في البيان على أن وزارة الصحة والسكان تبذل أقصى مجهود ممكن لديها بالتنسيق مع الحكومة المصرية بشكل كامل، من أجل محاولة احتواء ذلك الوباء وعدم منحه فرصة الانتشار بشكل أكبر في المرحلة القادمة، حتى تعود الحياة مجددًا إلى طبيعتها بشكل تدريجي خلال الأسابيع القادمة على كافة المستويات سواء من الناحية الاجتماعية أو حتى الاقتصادية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى