دار الإفتاء تبيح الإفطار لبعض الفئات حتى نهاية رمضان بسبب ارتفاع درجات الحرارة

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

أباحت دار الإفتاء المصرية جواز الإفطار لبعض الفئات في المجتمع المصري خلال الأسبوع الأخير الحالي من شهر رمضان الكريم الحالي، نظراً إلى الارتفاع الهائل في درجات الحرارة نتيجة منخفض السودان الموسمي المتوقع استمراره حتى يوم الخميس المقبل كحد أقصى.

وأكد الدكتور شوقي علام مفتي الجمهورية عبر الموقع الرسمي لدار الإفتاء المصرية أن جميع المهن التي تحتاج إلى بذل مجهود بدني كبير خلال فترة الصيام في شهر رمضان يجوز لها الإفطار في حالة كانت درجة الحرارة عالية للغاية في فصل الصيف، وخاصة وإن كانت هذه المهن تعتبر بمثابة مصدر الرزق الوحيد بالنسبة لهم.

Advertisements

وأشار أيضاً إلى أن الفلاحين على سبيل المثال يجوز لهم الإفطار في مثل هذه الأجواء الحارة للغاية، نظراً إلى عدم قدرتهم على تأدية عملهم بشكل صحيح بسبب ارتفاع درجات الحرارة مع الصيام في ذات الوقت، مع الوضع في الاعتبار أن الفلاح لا يمكنه مثلاً تأجيل عمله إلى فترة الليل أو حتى بعد نهاية شهر رمضان.

وشدد الدكتور شوقي علام على أن جميع المهن المماثلة لمهنة الفلاحين يجوز لهم الإفطار أيضاً في هذه الأجواء الحارة، حيث تتمثل هذه المهن في العمال إضافة إلى الحمالين أو حتى البنائين الذين يبذلون مجهودات هائلة خلال عملهم طيلة فترة النهار.


يُذكر أن الدكتور علي جمعة عضو هيئة كبار العلماء ومفتي الجمهورية سابقاً كان قد اتفق مع ذات الرأي لمفتي الجمهورية الحالي في وقت سابق، ولكن بشرط أن تكون لدى هذه الفئات المباح لها الإفطار نية الصيام في المساء، وفي حالة عدم القدرة على تكملة الصيام إلى نهاية اليوم بسبب مشقة العمل يجوز لهم الإفطار حينها.

وأوضح الدكتور علي جمعة أن الإفطار في شهر رمضان بالنسبة إلى هذه الفئات على وجه التحديد بسبب الأجواء الحارة، يجعلهم مجبرين على الصيام بعد نهاية شهر رمضان أو حتى في أي وقت مناسب على مدار السنة قبل حلول موعد شهر رمضان من العام الذي يليه.

إقرأ أيضاً: تعرف على قيمة الرسوم اللازمة لترخيص مواقع التواصل الاجتماعي

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق