المستشفيات الحكومية تبدأ تحضيراتها لتقديم خدمات فيروس كورونا للمواطنين

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

باتت المستشفيات الحكومية على مستوى جميع محافظات الجمهورية في حالة تخبط لا مثيل لها على الإطلاق، من أجل مواصلة التحضير بالشكل اللازم بهدف تنفيذ قرار وزارة الصحة والسكان المتمثل في بدء تقديم مختلف خدمات فيروس كورونا المستجد إلى كافة مواطني الشعب المصري بدون أي استثناء تماماً.

ويأتي ذلك بعدما أعلنت الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان في يوم الأربعاء الماضي عن ضم 320 مستشفى على مستوى الجمهورية إلى مستشفيات العزل التي تحاول السيطرة على الفيروس المستجد من خلال علاج المصابين.

Advertisements

ويتمثل دور المستشفيات الحكومية سواء المركزية غير التخصصية أو حتى العامة في إجراء الفحوصات اللازمة على أي مواطن يشتبه في إصابته بالوباء المنتشر حالياً، وفي حالة التأكد من إيجابية إصابته يتم عزله على الفور داخل إحدى غرف المستشفى، على أن يتم التواصل مباشرة مع وزارة الصحة والسكان من أجل نقله إلى مستشفيات العزل.

ومن المؤكد أن تحضيرات المستشفيات الحكومية من أجل القيام بهذه المهمة لم يكن سهلاً بأي حال من الأحوال، حيث صدر القرار من طرف وزارة الصحة والسكان في يوم الأربعاء الماضي، ولكن العديد من المستشفيات مطالبة بالعمل على تنفيذ القرار انطلاقاً من اليوم الجمعة أو حتى يوم غداً السبت.


على صعيد متصل، حرص مصدر مسؤول في إحدى المستشفيات الحكومية على تأكيد حالة التخبط التي تعاني منها المستشفيات بشكل عام في الوقت الحالي، نظراً لأن قرار وزارة الصحة والسكان كان مفاجئاً للجميع بدون أي استثناء، إلا أن الجميع يعمل بجد حتى تكون المستشفيات جاهزة لاستقبال الحالات المشتبه في إصابتها بالمرض.

يُذكر أن ذلك القرار الصادر من جانب وزارة الصحة والسكان يبدو منطقياً بكل ما تحمله الكلمة من معنى، نظراً إلى التزايد الهائل في أعداد المصابين بفيروس كورونا على مستوى جميع محافظات الجمهورية خلال الأيام القليلة الماضية، مما جعل العبء كبيراً للغاية على مستشفيات العزل إضافة إلى الأطقم الطبية العاملة بها لذا كان الأمر حتمياً في نهاية المطاف.

إقرأ أيضاً: رئيس وزراء إثيوبيا يؤكد استعداد بلاده للتفاوض مجدداً مع مصر والسودان بشأن سد النهضة

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق