أخبار مصر

قرار هام من وزيرة الصحة بشأن أسرة الرعاية وأجهزة التنفس بمستشفيات القاهرة

تفقدت وزيرة الصحة والسكان، الدكتورة هالة زايد مساء اليوم الاثنين، مستشفيات (جراحات اليوم الواحد بروض الفرج، والساحل التعليمي، و شبرا العام) لمتابعة سير العمل واستقبال الحالات المشتبه في إصابتها والمصابة بفيروس كورونا المستجد، والتأكد من تقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي باسم الوزارة الدكتور خالد مجاهد، أن الوزيرة بدأت جولتها بتفقد الأقسام المختلفة بمستشفى جراحات اليوم الواحد بروض الفرج، وتابعت دورة المريض داخل المستشفى بداية من التشخيص وإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة، وتطبيق بروتوكولات العلاج، والعزل حسب الحالة الصحية للمرضى، والتأكد من اعتماد نتائج الفحص الإكلينيكي، وأشعة الصدر، والتحاليل المعملية، كوسائل لتشخيص الحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس وبدء تلقي العلاج فورًا لحين ظهور نتيجة المسحة (pcr)، وفقًا لما تم تحديثه ببروتوكول التشخيص.

وأضاف “مجاهد” أن الوزيرة حرصت خلال الجولة على الاطمئنان على الأطقم الطبية والاستماع إليهم لتذليل أي تحديات قد تواجههم، وتأكدت الوزيرة من التزام الأطقم الطبية باتباع بروتوكولات مكافحة العدوى، والتزامهم بارتداء الملابس الوقائية، ووجهت الوزيرة بمضاعفة صرف كمية الملابس والمستلزمات الوقائية للأطقم الطبية طبقًا للاحتياج، كما وجهت الشكر لكافة الأطقم الطبية، لما يبذلونه من جهد في مواجهة فيروس كورونا، وتقديم أفضل خدمة طبية للمرضى.

وأشار “مجاهد” إلى أن الوزيرة تابعت جولتها بتفقد مستشفى الساحل التعليمي والتي تعمل بكامل طاقتها لخدمة مرضى فيروس كورونا بسعة 500 سرير، مضيفًا أن الوزيرة وجهت بزيادة عدد أسرة الرعاية المركزة وأجهزة التنفس الصناعي بمستشفى الساحل وجميع مستشفيات القاهرة، لتقديم أفضل خدمة طبية للحالات الحرجة من المصابين بفيروس كورونا المستجد.

ولفت “مجاهد” إلى أن الوزيرة راجعت تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة والفحوصات والتحاليل التي يتم إجراؤها، مشددة على تطبيق كافة معايير مكافحة العدوى واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية.

وحرصت الوزيرة خلال جولتها على الاستماع إلى المرضى المتواجدين بالمستشفى وأسرهم، وطمأنتهم على حالتهم الصحية، ووجهت بتوفير أعلى درجات الرعاية الطبية لكافة المرضى.

وتابع “مجاهد” أن الوزيرة اختتمت جولتها بتفقد مستشفى شبرا العام، ووجهت بنقل الحالات المرضية من غير المصابين بفيروس كورونا إلى مستشفى معهد ناصر والمستشفيات التخصصية، وذلك لبدء عمل المستشفى بكامل طاقتها لخدمة مرضى فيروس كورونا على مدار 24 ساعة، كما حرصت الوزيرة خلال جولتها على التأكد من عمل أجهزة الأشعة والتحاليل، والتأكد من تطبيق بروتوكولات العلاج المحدثة.

وقال “مجاهد” إن الوزيرة أكدت على توافر مخزون كاف من الأدوية والمستلزمات الوقائية بجميع المستشفيات، مشيرًا إلى توافر 8 مليون جرعة أدوية للمخالطين للحالات الإيجابية، و2 مليون جرعة للعزل المنزلي، ونصف مليون جرعة أدوية للحالات الحرجة من مصابي فيروس كورونا، فضلاً عن توافر مخزون استراتيجي آخر بمخازن وزارة الصحة والسكان.

وذكر “مجاهد” أن الوزيرة أشارت إلى إمداد محافظة القاهرة بـ 65 قافلة طبية ثابتة ومتحركة لصرف حقيبة الأدوية والمستلزمات الوقائية بمواقع العمل بالمشروعات القومية الكبرى لاستمرار عجلة الإنتاج، و المناطق الأعلى في نسب الإصابة بالفيروس، مضيفًا أنه جارِ تخصيص خط ساخن بكل محافظة لاستقبال بلاغات واستفسارات المواطنين بشأن فيروس كررونا المستجد، لسرعة التعامل والاستجابة الفورية مع المواطنين.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى