أخبار مصر

رئيس لجنة مكافحة كورونا يتوقع الحد الأقصى لمعدل الإصابات اليومية في مصر

حرص الدكتور حسام حسني رئيس اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا المستجد التابعة لوزارة الصحة والسكان على توقع الحد الأقصى لمعدل الإصابات اليومي الذي من الممكن أن تسجله مصر في المرحلة القادمة.

وأكد الدكتور حسام حسني خلال تصريحات صحفية له أن ذروة الفيروس المستجد في مصر قد تؤدي إلى تسجيل 2500 حالة يومياً في الفترة القادمة، مع استحالة ارتفاع معدل الإصابات عن ذلك الرقم في حالة الوصول إليه.

وأشار أيضاً إلى أن تسجيل ذلك العديد الكبير من الإصابات ربما لن يكون جائزاً في حالة استمرار التزام المواطنين بالإجراءات الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة والسكان.

وشدد الدكتور حسام حسني في حديثه على أن التزام المواطنين خلال الأيام القليلة الماضية قد انعكس بشكل واضح على معدل الإصابات، حيث تراجعت أعداد المصابين نسبياً بدرجة قليلة بعكس ما كان عليه الوضع مثلاً مع بداية عيد الفطر المبارك.

وأضاف أيضاً أنه لا يوجد أي مسؤول داخل الدولة المصرية يستطيع أن يقوم بتحديد موعد نهاية هذه الأزمة بأي حال من الأحوال، وخاصة في ظل عدم اكتشاف علاج فعال حتى هذه اللحظة من جانب المؤسسات الطبية الكبرى حول العالم.

وأوضح رئيس لجنة مكافحة فيروس كورونا في تصريحاته أن المواطن المصري مطالب بمواصلة الالتزام بالإجراءات الوقائية والتعايش مع ذلك الوباء لعدة أشهر قادمة، وذلك بدون النظرأو الاهتمام بمعدل الإصابات الذي يتم الإعلان عنه بصفة يومية من جانب وزارة الصحة والسكان.

يُذكر أن مصر قد تخطت يوم أمس الخميس حاجز 29 ألف مصاب بالفيروس المستجد، إلا أن معدل الإصابات اليومي قد انخفض بشكل واضح للغاية مما أعاد نوعاً من الهدوء على المواطنين من جديد بعد حالة كبيرة من الخوف ظهرت جلياً على الجميع في الشارع المصري منذ يوم السبت الماضي.

ويبقى السلاح الوحيد القادر على مواجهة فيروس كورونا في الوقت الحالي هو تطبيق الإجراءات الوقائية المتمثلة في ارتداء الكمامات في الأماكن المزدحمة إضافة إلى التباعد الاجتماعي قدر الإمكان لحين نهاية ذلك الكابوس.

إقرأ أيضاً: مجلس الوزراء يستعرض ملامح ميدان التحرير بعد الاقتراب من عملية تطويره

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى