أخبار مصر

الرئيس السيسي يكشف الهدف من وراء عقد قمة إعلان القاهرة بشأن الأزمة الليبية

حرص السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية على الكشف على الهدف الرئيسي من وراء عقد قمة إعلان القاهرة اليوم السبت، والتي تم فيها مناقشة الأزمة الليبية وسط حضور كلاً من المستشار عقيلة صالح إضافة إلى المشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية.

وكتب الرئيس السيسي منشور عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، كما نشره أيضاً عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر، وجاء نصه على النحو التالي:

  • شرفت اليوم بلقاء كل من المستشار عقيلة صالح والمشير خليفة حفتر القائد العام للقوات المسلحة الليبية بقصر الاتحادية صباح اليوم، والذي أسفر عن إعلان القاهرة لمبادرة ليبية ليبية لإنهاء الأزمة والوصول إلى تسوية سليمة تتضمن وحدة وسلامة المؤسسات الوطنية وعودة ليبيا بقوة إلى المجتمع الدولي.
  • وإنه لمن دواعي اعتزازي أن هذه المبادرة برعاية الدولة المصرية، التي هدفت كل تحركاتها طوال الأعوام الماضية إلى إنهاء معاناة الشعب الليبي واستعادة استقراره في كل مجالات الحياة، حفظ الله مصر وسائر شعبها وسائر شعوب العالم.

ويعتبر استقرار دولة ليبيا أحد أهم الأهداف التي تسعى إليها الدولة المصرية على مدار السنوات الماضية، وذلك تحديداً منذ تولي السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي مسؤولية الحكم في مصر، وخاصة بعدما طالت أذرع الإرهاب والجماعات المسلحة التي تتبع داعش الإرهابية مما يهدد أمن وسلامة مصر في نهاية المطاف.

وكانت بعض الأطراف الخارجية مثل دولة تركيا وتحديداً رئيسها أردوغان قد حاول التدخل في الأزمة الليبية، إلا أن هذه التدخلات كانت مرفوضة بشكل دائم من جانب الدولة المصرية وأعربت وزارة الخارجية المصرية عن ذلك في أكثر من مناسبة سابقة.

ولا تستطيع تركيا التفكير في الدخول إلى الأراضي الليبية بأي حال من الأحوال، نظراً إلى التهديد الصريح الذي تلقته في فترة سابقة من دولة روسيا وتحديداً من جانب الرئيس الروسي بوتين الذي هدد بالدخول في حرب مع الأتراك في حالة التعدي على أراضي دولة ليبيا.

وعانت مصر من فقدان العديد من أبنائها من أفراد الهيئة العامة للقوات المسلحة على الحدود المصرية الليبية خلال السنوات الماضية، لذا سوف يعود استقرار دولة ليبيا بالنفع بكل تأكيد على الأمن المصري الذي يحارب العديد من الجبهات في نفس ذات التوقيت.

ويأمل الشعب الليبي بدوره في العودة لممارسة حياته الطبيعية التي فقدها منذ عدة سنوات ماضية بسبب الإرهاب الذي انتشر بشكل واضح في كافة أنحاء الدولة الليبية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى