الصحة تعلن إحصائيات كورونا اليوم 5 يوليو 2020 .. انخفاض كبير في معدل الوفيات

واصل فيروس كورونا المستجد انتشاره داخل الدولة المصرية على مستوى جميع محافظات الجمهورية، وذلك بناءً على البيان الرسمي الصادر من طرف وزارة الصحة والسكان الذي تم نشره عبر مختلف حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم الأحد الموافق 5 يوليو 2020.

وشدد الدكتور خالد مجاهد المستشار الإعلامي الخاص بالدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان والمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة في ذلك البيان، على أن جميع العاملين في القطاع الطبي يعملون على مدار الساعة من أجل مكافحة الفيروس المستجد ومحاولة الحد من انتشاره في المرحلة القادمة.

وأضاف أيضاً أن المواطن المصري يقع عليه العبء الأكبر بدوره من خلال ضرورة التزامه الكامل بكافة الإجراءات الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة والسكان في أكثر من مناسبة سابقة بناءً على توجيهات منظمة الصحة العالمية، مثل غسل اليدين بالماء والصابون بصفة مستمرة إضافة إلى ارتداء الكمامات الطبية في الأماكن العامة ووسائل المواصلات الجماعية وأيضاً التباعد الاجتماعي.

وأكد الدكتور خالد مجاهد في البيان أن هذه الإجراءات الوقائية تعد حالياً هي السلاح الوحيد القادر على وقف انتشار وباء كورونا وعدم انتقال العدوى إلى المزيد من المواطنين، نظراً إلى عدم قدرة أي مؤسسة طبية حول العالم على اكتشاف لقاح أو علاج يستطيع أن يضمن للبشرية العودة مرة أخرى لممارسة الحياة بصورة طبيعية بدون تدابير احترازية.

وأوضح أيضاً أن أي مواطن يشعر بأعراض فيروس كورونا يجب عليه عزل نفسه داخل المنزل مع تجنب الاختلاط مع أي شخص آخر لحين التواصل مع قنوات الاتصال الخاصة بوزارة الصحة والسكان، حتى يتم اتخاذ الإجراءات اللازمة معه سواء التحاليل أو الاختبارات الخاصة بالكشف عن المرض في حالة زادت الأعراض لديه.

وأشار الدكتور خالد مجاهد في البيان إلى أن وزارة الصحة والسكان وجميع المستشفيات التابعة لها لا تقوم بتحصيل أي أموال على الإطلاق من المصابين، وذلك سواء من أجل إجراء اختبارات الكشف عن الفيروس أو حتى من أجل تقديم العلاج اللازم داخل وخارج المستشفى، مؤكداً في الوقت ذاته أن ذلك النظام لا تتبعه مصر وحدها بل تسير عليه كل دول العالم الأخرى وفقاً لتعليمات منظمة الصحة العالمية.

وشدد أيضاً على أن الزحام الشديد دون اتباع الإجراءات الوقائية يعتبر من أخطر الأسباب على الإطلاق التي قد تساهم في استمرار تفشي الوباء داخل مصر خلال الأشهر القادمة، مشيراً إلى أن العاصمة القاهرة هي أعلى محافظة في مصر تم تسجيل بها معدل إصابات على مدار الأشهر الماضية إلى غاية الآن.

وإليكم الآن آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر على مستوى الجمهورية اليوم الأحد 5 يوليو 2020:

  • عدد المصابين الجدد / 1218 حالة.
  • إجمالي عدد المصابين / 75253 حالة.
  • إجمالي عدد المتعافين / 20726 حالة خرجوا جميعاً من مستشفيات العزل بعد تعافيهم بنسبة 100% من المرض.
  • عدد الوفيات الجدد / 63 حالة وفاة.
  • إجمالي عدد الوفيات / 3343 حالة وفاة.