أخبار مصر

وزير المالية يوضح.. هل خسرت الدولة 130 مليار جنيه بسبب كورونا؟

أعلن الدكتور محمد معيط وزير المالية، أن جائحة كورونا أثرت سلبًا بها على دول العالم أجمع منها دول أكثر منا قدرة، لكنها لجأت إلى خفض المرتبات ووقف مزايا للعاملين، لأن الأزمة تتطلب إنفاقا أكبر على المستلزمات الوقائية.

وقال وزير المالية إن الأزمة أثرت على الأوضاع الاقتصادية في مصر وعدة دول، مشيرا إلى أن هناك قطاعات كاملة توقف اقتصادها، ما سبب تأثير على الخزانة العامة للدولة.

وأضاف أن القانون يخاطب جميع القطاعات مع إعفاء القطاعات المتأثرة بالجائحة، مشيرا إلى أن هناك مرونة لدى مجلس الوزراء في اتخاذ القرار، موضحا أن الدولة عليها الوفاء بالتزاماتها في ضوء نقص الإيرادات.
وأشار إلى أن مصر لم تحصّل نحو 130 مليار جنيه من موارد الدولة؛ بسبب كورونا، منوها بإنفاق 62 مليار جنيه من الـ 100 مليار جنيه، التي خصصها الرئيس عبد الفتاح السيسي.

وتابع بأن الوزارة كانت لديها خطط لزيادة المعاشات، وكذا حل أزمة مشكلة العلاوات الخمس، وعلى الرغم من الأزمة فإن القيادة السياسية طالبت بتنفيذ وحل مشكلة العلاوات الخمس وزيادة المعاشات والأجور وحد الإعفاء الضريبي، مع تخفيض شرائح الضرائب.

وأوضح معيط أن الدولة استطاعت الحفاظ على احتياجات الناس، حيث كان المخزون الاستراتيجي آمنا فلم تنقص أي سلعة، وكذلك جميع المستلزمات، مشيرا إلى أن فكرة إنشاء صندوق مخصص للتعامل مع هذا الوضع وفي حالة تكراره كانت مطروحة.

واختتم معيط تصريحاته قائلا، إنهم حددوا الأوجه التي سيجرى الإنفاق فيها “صندوق للتعامل مع الأوبئة”، مستشهدًا بحديث “بيل جيتس” الذي أكد فيه أن العالم ليس مستعدًّا لمواجهة الأوبئة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى