أخبار مصر

“النواب الليبي” يدعو لتضافر الجهود مع مصر لحماية الأمن القومي

دعا مجلس النواب الليبي، إلى تضافر الجهود بين مصر وليبيا لحماية الأمن القومي للبلدين، مشيدًا بكلمة الرئيس عبدالفتاح السيسي، خلال اجتماعه مع ممثلين عن القبائل الليبية.

وجدد مجلس النواب الليبي رفضه انتهاك سيادة ليبيا، والتدخل التركي.

ودعا الجيش الوطني الليبي في بيان، الاثنين، القوات المسلحة المصرية للتدخل لحماية الأمن القومي الليبي والمصري إذا رأت هناك خطر داهم وشيك يطال أمن البلدين.

وقال الناطق باسم الجيش الوطني الليبي، اللواء أحمد المسماري، إن “تدخل تركيا في ليبيا يسعى لتثبيت جماعة الإخوان والتنظيمات الإرهابية في الأراضي الليبية إلى جانب ابتزاز الاتحاد الأوروبي بشأن الهجرة غير الشرعية بعد أن رفض انضمام تركيا إليه بالإضافة إلى أن تركيا تهدف أيضا للسيطرة على النفط والغاز الليبي لإنقاذ اقتصادها المنهار”.

وأضاف خلال مؤتمر صحفي في بنغازي: “رصدنا تصعيدًا تركيا لمعركة في منطقة سرت والجفرة، على لسان وزير الخارجة التركي مولود تشاويش أوغلو، لكن الجيش الليبي في حالة استعداد ودفاع مشروع عن أرضنا وشعبنا ومقدراتنا، وعلى الليبيين أن يقفوا صفا واحدا ضد المخطط التركي، خاصة وأن الشعب الليبي قوي بترابطه الاجتماعي والقبلي”.

وقال إن عمليات الجيش الوطني سرية جدًا ولن يتم الإفصاح عنها، لافتًا إلى أن وحدات الجيش الوطني تواصل عملها في محاربة الإرهاب.

وأشار “المسماري” إلى أن إجمالي المهاجرين من ليبيا لأوروبا – خلال العام الجاري – بلغ 5876 مهاجرًا.

وتابع: بعد خروج الجيش من غرب طرابلس ارتفع عدد المهاجرين إلى أوروبا، ولا يوجد مرفأ واحد لتهريب المهاجرين في المنطقة من مساعد حتى غرب سرت لأن الأجهزة الأمنية قوية في هذه المنطقة، معتبرًا أن القيادة العامة للقوات المسلحة الليبية جزء من الأمن الدولي والإقليمي.

وأشار إلى أن الجيش وثق كل حالات القتل والخطف والابتزاز والانتهاكات التي وقعت في ليبيا والتي طالت العسكريين والمدنيين النساء والرجال والأطفال.

وكشف “المسماري” عن أن لدي القيادة العامة تسجيلات لعناصر إرهابية خطيرة تهدد الجيش والنشطاء والصحفيين والحقوقيين، داعيًا الليبيين إلى عدم نسيان ما فعله الإرهاب ببنغازي وكيف تحولت لمدينة آمنة بفضل الجيش الوطني الليبي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى