الصحة تعلن إحصائيات كورونا اليوم 17 يوليو في مصر .. إجمالي المتعافين يتخطى 27 ألف

حرصت وزارة الصحة والسكان اليوم الجمعة على الكشف عن آخر مستجدات أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد داخل الدولة المصرية على مستوى جميع محافظات الجمهورية، حيث لا تزال نسب التعافي في ارتفاع مستمر مثلما كان الحال تمامًا طيلة الأيام الماضية في إشارة واضحة تدل على اقتراب مصر من الانتصار على الوباء.

وأكد الدكتور خالد مجاهد المستشار الإعلامي الخاص بالدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان والمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة في بيان رسمي اليوم، أن زيادة نسبة المتعافين من المرض في الآونة الأخيرة تبرز مدى المجهودات الهائلة المبذولة من جانب العاملين في القطاع الطبي في الدولة المصرية.

وأشار أيضًا إلى أن ذلك لا يقتصر فقط على المسؤولين في وزارة الصحة والسكان بل يشمل بدون أدنى شك كافة الأطقم الطبية في مختلف مستشفيات العزل في كافة أنحاء الجمهورية، إضافة إلى القوافل الطبية التي تتابع على مدار الساعة الحالات البسيطة المفروض عليها العزل المنزلي.

وشدد الدكتور خالد مجاهد في البيان على أن الفضل يعود أيضًا إلى المواطن المصري بسبب حالة الالتزام بشكل واضح وصارم من جانب الجميع طيلة الفترة الماضية بالإجراءات الوقائية التي أقرتها وزارة الصحة والسكان ومنظمة الصحة العالمية في أكثر من مناسبة سابقة.

وأضاف أيضًا أن الإجراءات الوقائية لا يمكن التخلي عنها بأي حال من الأحوال خلال المرحلة القادمة لحين اكتشاف العلاج أو اللقاح المناسب القادر على إنهاء هذه الأزمة، وبالتالي تعتبر هي السلاح الوحيد الذي يمتلك القدرة حاليًا على مواجهة وباء كورونا.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد في البيان أن الإجراءات الوقائية متعددة وكثيرة ولكن يبقى أهمها يتمثل في كلاً من: التباعد الاجتماعي / تقليل الزيارات العائلية قدر الإمكان / ارتداء الكمامات في كافة الأماكن العامة وخاصة وسائل النقل والمواصلات الجماعية / غسل اليدين بصفة مستمرة بالماء والصابون داخل وخارج المنزل / تجنب لمس الأسطح الملوثة ثم لمس الأنف أو الفم أو العين.

وشدد أيضًا على أن جميع المصابين الجدد الذين رصدتهم لجنة الترصد التابعة لوزارة الصحة والسكان هم من المخالطين للحالات السابقة، مؤكدًا في الوقت ذاته أن تتبع المخالطين يعد إحدى الأسباب الرئيسية التي ساهمت في انخفاض معدل الإصابات الجديدة.

وفي ختام البيان، تمنى الدكتور خالد مجاهد أن يتوجه أي مواطن يشعر بأعراض الفيروس المستجد مباشرة إلى أقرب مستشفى عزل من أجل الخضوع للتحاليل والاختبارات اللازمة، مشددًا على أن جميع مرضى كورونا في مصر يلقون أفضل رعاية طبية ممكنة بشكل مجاني.

وإليكم الآن آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر على مستوى جميع محافظات الجمهورية اليوم الجمعة 17 يوليو 2020:

  • عدد المصابين الجدد / 703 حالة.
  • إجمالي عدد المصابين / 86474 حالة.
  • عدد الوفيات الجدد / 68 حالة وفاة.
  • إجمالي عدد الوفيات / 4188 حالة وفاة.
  • عدد المتعافين الجدد / 611 حالة.
  • إجمالي عدد المتعافين / 27302 حالة.