أخبار مصر

تراجع ملحوظ في أعداد إصابات ووفيات كورونا اليوم 19 يوليو في مصر

حرصت وزارة الصحة والسكان على الكشف بصفة رسمية اليوم الأحد الموافق 19 يوليو 2020 عن آخر تطورات أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد في مصر على مستوى جميع محافظات الجمهورية، وخاصة في ظل الانخفاض الواضح في أعداد المصابين والوفيات بعكس أعداد المتعافين الجدد التي يتم تسجيلها يوميًا.

وأكد الدكتور خالد مجاهد المستشار الإعلامي الخاص بالدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان والمتحدث الرسمي باسم وزارة الصحة في بيان رسمي اليوم الأحد، أن ارتفاع نسب التعافي من المرض مع انخفاض معدل الإصابات والوفيات ما هو إلا دليل واضح على نجاح الدولة المصرية في السيطرة على الفيروس المستجد.

وأشار أيضًا إلى أن الأزمة لم تنتهي بعد في ظل عدم قدرة أي مؤسسة طبية حول العالم في اكتشاف اللقاح المناسب أو العلاج الفعال الذي يمتلك القدرة على القضاء نهائيًا على الوباء، لذا لا يزال الجميع مطالبًا بمواصلة العمل الجاد من أجل مكافحة هذه الجائحة.

وشدد الدكتور خالد مجاهد في البيان على أن كل العاملين في القطاع الطبي داخل الدولة المصرية سواء المسؤولين في وزارة الصحة والسكان أو خاصة الأطقم الطبية في مستشفيات العزل، يبذلون مجهودات هائلة لا مثيل لها على الإطلاق من أجل تقديم العلاج بأفضل وسيلة ممكنة لكافة مصابي فيروس كورونا.

وأضاف أيضًا أن العلاج مجاني بالكامل ولا يتحمل المواطن أي تكاليف مادية بأي حال من الأحوال، وذلك بناءً على توجيهات منظمة الصحة العالمية بشأن كيفية التعامل مع المصابين بذلك المرض منذ اللحظة الأولى التي تفشى فيها إلى غاية الآن.

وأوضح الدكتور خالد مجاهد أن أي مواطن يشعر بأعراض الفيروس المستجد يجب عليه التواصل فورًا مع قنوات الاتصال الخاصة بوزارة الصحة والسكان أو التوجه بشكل سريع إلى أقرب مستشفى عزل من أجل الخضوع للفحوصات والتحاليل اللازمة من أجل تفادي نقل العدوى إلى غيره من الناس.

وشدد أيضًا على أن لجنة الترصد التابعة لوزارة الصحة والسكان لا تزال تعمل جاهدة على مدار الساعة بشكل يومي من أجل رصد جميع المخالطين للحالات السابقة التي تم التأكد من إصابتها في كافة أنحاء الجمهورية، مؤكدًا في الوقت ذاته أن عملية تتبع المخالطين تعد من أهم طرق مكافحة الوباء وتعتمد عليها كل دول العالم بدون استثناء.

وأشار الدكتور خالد مجاهد في البيان إلى أن استمرار الالتزام بالإجراءات الوقائية من جانب المواطنين يعتبر أمرًا حتميًا لا مفر منه على الإطلاق، وخاصة في ظل كونها الوسيلة الأفضل للحد من انتشار العدوى لحين اكتشاف اللقاح أو العلاج.

وإليكم الآن آخر تطورات انتشار فيروس كورونا المستجد في مصر على مستوى الجمهورية اليوم الأحد 19 يوليو 2020:

  • عدد المصابين الجدد / 603 حالة.
  • إجمالي عدد المصابين / 87775 حالة.
  • عدد الوفيات الجدد / 51 حالة وفاة.
  • إجمالي عدد الوفيات / 4302 حالة وفاة.
  • عدد المتعافين الجدد / 512 حالة.
  • إجمالي عدد المتعافين / 28380 حالة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى