أخبار مصر

أول تعليق من زاهي حواس على تصريحات إيلون ماسك عن بناة الأهرام

علق عالم الآثار المصرية الدكتور زاهي حواس، وزير الآثار الأسبق، على ما نشره رجل الأعمال الأمريكي أيلون ماسك عبر حسابه بتويتر.

حيث  قال إيلون ماسك رجل الأعمال الشهير ومؤسس شركة سبيس إكس المهتمة بتصنيع معدات وآلات اكتشاف الفضاء: “إن كائنات فضائية هي من بنت أهرامات الجيزة.”

وقال حواس في بيان صحفي اليوم السبت: “يبدو أن أموال هذا الملياردير لم تجعله مشهورا، لذلك بدأ في الاعلان أن الأهرامات بنوها قوم جاءوا من الفضاء، وأن الملك رمسيس الثاني أيضا من الفضاء (…) وهذا كلام ليس له أي دليل علمي”.

وأضاف حواس: أن “الأدلة الأثرية والتاريخية واللغوية تثبت أن بناه الأهرامات هم المصريون، وأن الملك رمسيس الثاني شرقاوي من الدلتا، وعائلته عاشت في “بر رعمسو” بقنطير الحالية وحكموا مصر في هذه الفترة، وأن هناك أدلة لغوية مكتوبة داخل مقابر الموظفين والنبلاء تشير إلي خوفو وهرمه، وأن الهرم هو رمز لإله الشمس، وأنه جزء من الأهرامات المصرية التي بنيت منذ الأسرة الثالثة حتي بداية الأسرة 18″.

وأوضح أن مقابر العمال بناة الأهرام تثبت للعالم أجمع أن الهرم كان المشروع القومي لمصر، وأن بناة الأهرامات عملوا في بناء الهرم لمدة 32 عاما، وكُشف مؤخرا عن بردية وادي الجرف التي يحدثنا فيها رئيس العمال “مرر” عن بناء الهرم وقطع الأحجار من طره، وأعلن أن اسم هرم خوفو هو “أخت خوفو” بمعني أفق خوفو، ومنطقة الهرم كانت تعرف باسم “عنخ خوفو” بمعني خوفو يعيش.

وتابع حواس: “أرجو من هذا الملياردير أن يثقف نفسه ويقرأ ما كُتب عن الفراعنة وعن الهرم حتي يعرف أن الأهرامات ليس لها صلة بالفضاء وأن بناة الأهرامات هم المصريين وأن الملك رمسيس الثاني هو مصري شرقاوي”.

وكان الملياردير الأميركي ومؤسس شركة تسلا، إيلون ماسك، زعم عبر حسابه على تويتر أن “كائنات فضائية بنت الأهرامات”.

وأضاف إيلون ماسك أن “الفرعون رمسيس الثاني كان كائنا فضائيا”، وأشار إليه باستخدام رمز تعبيري يظهر وجها يحمل نظارات سوداء، وهو نفس شكل الكائنات الفضائية، الذي يتم تسويقه.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى