أخبار مصر

الإسكان الاجتماعي يستعد لطرح وحدات سكنية كاملة التشطيب خلال أسبوعين

يستعد صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري لطرح أكثر من 3 آلاف وحدة سكنية مخصصة لمحدودي الدخل خلال الأسبوعين القادمين كحد أقصى، وذلك بعد الحصول على الموافقة من جانب مجلس الوزراء في الأيام الماضية.

ومنح مجلس الوزراء هذه الموافقة بعد دراسة الملف جيدًا من كافة الجوانب، حيث يصل عدد الوحدات السكنية تحديدًا إلى 3869 وحدة سكنية، وتنتشر هذه الوحدات في خمس محافظات على مستوى الجمهورية.

وتصل مساحة الوحدة السكنية الواحدة إلى 75 متر مربع، حيث تتكون من غرفتين إضافة إلى حمام ومطبخ وأيضًا صالة مع العلم بأن جميع الوحدات كاملة التشطيب، فيما يصل إجمالي سعر الوحدة إلى مبلغ 164 ألف جنيه بجانب نسبة ال5% التي تعتبر بمثابة وديعة الصيانة مع الوضع في الاعتبار أن ذلك المبلغ يتم دفعه عن طريق نظام التقسيط من خلال دفع مقدمة بسيطة ثم تقسيط بقية المبلغ على خمس سنوات تقريبًا.

ومن المقرر أن يعلن صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري عن طرح هذه الوحدات للمواطنين في ظرف أسبوعين، حتى يكونوا قادرين على البدء في عملية الحجز عبر الموقع الإلكتروني التابع لوزارة الإسكان، علمًا بأن عملية الحجز لا تختلف تمامًا عن عمليات الحجز السابقة لجميع الوحدات السكنية التي تم بيعها خلال السنوات الماضية.

وتنتشر هذه الوحدات السكنية التي سوف يتم الإعلان عنها في هذه المناطق على النحو التالي:

  • منطقة السماكين في محافظة الإسماعيلية.
  • منطقة مشتول السوق في محافظة الشرقية.
  • منطقة بني مزار في محافظة المنيا.
  • مناطق جهينة، والمراغة، وطهطا، والمنشاة، وطما، ومدينة أخميم الجديدة في محافظة سوهاج.
  • مدينة قنا الجديدة في محافظة قنا.

يذكر أن صندوق الإسكان الاجتماعي ودعم التمويل العقاري سوف يعلن عن إتاحة العديد من الوحدات السكنية في بقية محافظات الجمهورية في الفترة القادمة بعد الانتهاء من أعمال بناء هذه الوحدات، وذلك في إطار سعي الدولة المصرية لتوفير وحدة سكنية لكل مواطن مصري بناءً على توجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس جمهورية مصر العربية.

ونجحت الحكومة المصرية الحالية في توفير آلاف الوحدات السكنية لمواطني الشعب المصري على مدار السنوات الماضية، ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل إن كل الوحدات التي تم توفيرها متواجدة داخل مدن جديدة بالكامل، كما تم بنائها على أعلى مستوى وأحدث طراز معماري مثلما هو حال الوحدات السكنية التي يمكن شراؤها بملايين الجنيهات.

ويبقى الفارق الوحيد أن هذه الوحدات السكنية التي توفرها الحكومة المصرية للمواطنين لا تفرق بين غني وفقير، حيث يستطيع أي مواطن من محدودي الدخل امتلاك هذه الوحدات من خلال دفع مقدمة بسيطة للغاية ثم دفع أقساط ربع سنوية ثابتة بسيطة أيضًا من أجل سداد قيمة الوحدة بالكامل دون أي فوائد إضافية على كاهل المواطن.

وكان فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية سبق وأن شدد في أكثر من مناسبة أن الهدف الرئيسي للحكومة المصرية يجب أن يتمثل في توفير حياة كريمة لكل مواطن مصري على مستوى جميع محافظات الجمهورية، ومن أبرز عناصر هذه الحياة الكريمة توفير وحدة سكنية بدون أدنى شك حتى تكون ملكًا للمواطن ولا يضطر الأخير وقتها إلى دفع الإيجارات العالية أو حتى البقاء في الشارع دون مسكن.

ولعل أبرز ما يميز الوحدات السكنية التي توفرها الحكومة المصرية لمحدودي الدخل بعيدًا عن قيمتها هي المساحات المتعددة، حيث تتوفر وحدات بمساحة 75 متر مربع على سبيل المثال، كما تتوفر وحدات أخرى تصل مساحتها إلى 100 متر مربع وهكذا مع اختلاف بسيط في قيمة كل وحدة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى