أخبار مصر

الأرصاد تحذر أولياء الأمور وطلاب المدارس من انخفاض درجات الحرارة الأيام القادمة

حرصت الهيئة العامة للأرصاد الجوية على توجيه تحذير في غاية الأهمية لكافة أولياء الأمور وطلاب المدارس على حد سواء، بسبب عدم استقرار حالة الطقس خلال الأيام القليلة القادمة تزامنًا مع بدء العام الدراسي الجديد 2020/2021.

وأكدت الدكتورة إيمان شاكر وكيل مركز الاستشعار عن بعد التابع للهيئة العامة للأرصاد الجوية خلال تصريحات تلفزيونية لها اليوم الإثنين عبر شاشة قناة “سي بي سي”، أن درجات الحرارة سوف تنخفض بشكل ملحوظ للغاية خلال الفترة القليلة القادمة على مستوى جميع محافظات الجمهورية.

وأشارت أيضًا إلى أن انخفاض درجات الحرارة وتقلبات حالة الطقس سوف تبدأ انطلاقًا من صباح يوم غدًا الثلاثاء، على أن تستمر حتى نهاية يوم الأحد المقبل، مؤكدة في الوقت ذاته أن الهيئة العامة للأرصاد الجوية رصدت هذه التقلبات منذ الأسبوع الماضي.

وشددت الدكتورة إيمان شاكر في حديثها على أن أولياء الأمور يجب عليهم متابعة النشرة الجوية بصفة يومية بدءً من يوم غدًا الثلاثاء إلى غاية موعد نهاية فصل الشتاء، حتى يكونوا على علم شامل بكافة التفاصيل حول حالة الطقس التي ستكون متغيرة مع مرور الأيام في المرحلة القادمة.

وأضافت أيضًا أن الطلاب في المدارس بصفة عامة وخاصة الأطفال على وجه التحديد لابد عليهم ارتداء الملابس الثقيلة أو الخريفية خلال الفترة المقبلة، نظرًا لأن هذه الفترة ستشهد تساقط الأمطار بشكل يومي وخاصة في فترة الصباح الباكر مع انخفاض مستمر في درجات الحرارة.

وأوضحت الدكتورة إيمان شاكر في تصريحاتها أن الهيئة العامة للأرصاد الجوية لا تخطئ أبدًا في أي توقع لها لحالة الطقس على مدار السنوات الماضية، ويرجع ذلك إلى امتلاك الهيئة الأجهزة الحديثة اللازمة لرصد حالة الطقس في جميع فصول السنة بعكس ما كان عليه الوضع قبل عدة سنوات من الآن.

وأكدت أيضًا أن الأمطار الخفيفة ستسقط على كافة محافظات الجمهورية خلال يومي الثلاثاء والأربعاء، على أن تصبح هذه الأمطار متوسطة وغزيرة في بعض المناطق انطلاقًا من يوم الخميس القادم حتى يوم الأحد من مطلع الأسبوع المقبل، وذلك يعد أمرًا طبيعيًا للغاية في ظل انخفاض درجات الحرارة بنحو خمس درجات مئوية في ظرف بضعة أيام قليلة.

يذكر أن العام الدراسي الجديد كان قد انطلق على مستوى جميع المدارس داخل الدولة المصرية منذ مطلع الأسبوع الحالي، بالرغم من مخاوف أولياء الأمور والطلاب أنفسهم من استمرار انتشار فيروس كورونا حتى الآن، ولا يقتصر الأمر على ذلك فحسب بل يخشى الجميع أيضًا من اقتراب موعد موسم تساقط الأمطار والسيول.

ويعاني الجميع داخل الدولة المصرية بدون استثناء خلال فصل الشتاء على مدار السنوات القليلة الماضية، وخاصة حينما تسقط السيول على كافة أنحاء الجمهورية مما يتسبب في حدوث كوارث لا حصر لها على عدة مستويات مختلفة، وذلك يشمل تعطل حركة المرور في الشوارع لعدم كفاءة بالوعات تصريف مياه الأمطار أو حتى قطع الكهرباء والمياه عن معظم المناطق من أجل تفادي حدوث الحرائق.

ويأمل الشارع المصري بأكمله ألا تتعرض الدولة خلال فصل الشتاء الحالي إلى منخفض جوي جديد مثلما كان الحال تمامًا سواء في العام الماضي أو حتى في العام قبل الماضي، حيث استمر تساقط الأمطار على كافة أنحاء الجمهورية لمدة ثلاثة أيام متتالية دون توقف على الإطلاق، وهو السيناريو الأسوأ الذي لا يتمنى أحد حدوثه بأي حال من الأحوال، ولكن يبقى الأمر المؤكد أن الأمطار ستكون حاضرة بغزارة مثلما هو الحال دائمًا خلال فصل الشتاء من كل سنة تمر علينا.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى