أخبار مصر

أمطار غزيرة وفيضانات مفاجئة.. الأرصاد تحذر من إمكانية تعرض مصر للأعاصير

حذرت الأرصاد الجوية من الأعاصير المتوسطية، وهي عاصفة جوية شبيهة بالأعاصير المدارية أو الاستوائية تظهر فوق منطقة البحر الأبيض المتوسط، وفي حالات نادرة وصلت قوة العاصفة إلى إعصار من الدرجة الأولى، لكن حتى في مثل هذه الحالات تعتبر قوة الرياح ليست هي العامل الأخطر، بل يتمثل الخطر الرئيس في الأمطار الغزيرة والفيضانات المفاجئة.

وأكد خبراء الأرصاد أنه تم التعرّف على الأعاصير المتوسطية وتحديدها في منطقة حوض البحر المتوسط خلال ثمانينيات القرن العشرين، من خلال الاستعانة بصور الأقمار الصناعية والتي أظهرت ضغوطًا جوية منخفضة (شبيهة بالاستوائية) تسببت بتشكل عين إعصاريه في وسطها.

وبناءً على ما سبق تبيّن أن هذه الأعاصير المتوسطية ليست نادرة بشكل خاص بل تكررت خلال السنوات السابقة.

فيضان وأمطار غزيرة.. الأرصاد تحذر من إمكانية تعرض مصر للأعاصير

وتنشط الأعاصير المتوسطية من شهر سبتمبر الي يناير، وتخلو شهور الصيف من تكونه وعادة ما تتكون غرب البحر المتوسط، وتكون نادرة الحدوث في المنطقة الشرقية، مثل ما حدث في 24 أكتوبر 2019، وادت الي هطول أمطار غزيرة علي السواحل المصرية.

وكانت الأرصاد الجوية أعلنت حالة الطقس، اليوم السبت 16 أكتوبر 2021، وتوقعت أن يسود طقس حار على القاهرة الكبرى والوجه البحري والسواحل الشمالية الغربية وشمال الصعيد وجنوب سيناء نهارًا، مائل للحرارة على السواحل الشمالية، وشديد الحرارة على جنوب الصعيد وجنوب سيناء لفترات النهار.

كما أكد خبراء الأرصاد أن يسود طقس لطيف على شمال البلاد حتى شمال الصعيد، معتدل على جنوب الصعيد وجنوب سيناء.

وعن الظواهر الجوية، اليوم السبت، توقعت هيئة الأرصاد أن تكون هناك شبورة مائية في الصباح الباكر على بعض الطرق المؤدية إلى القاهرة الكبرى والوجه البحري والسواحل الشمالية ومدن القناة ووسط سيناء، ونشاط رياح على مناطق من السواحل الشمالية الغربية وجنوب سيناء وشمال الصعيد على فترات متقطعة.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى