إسرائيل تتحدى مجلس الأمن بــ5600 وحدة سكنية جديدة

Advertisements

بعد قرار مجلس الأمن بإيقاف الإستيطان الإسرائيلى داخل  الأراضى الفلسطينية بتصويته على مشروع قرار بوقف بناء هذه المستوطنات داخل الأراضى الفلسطينية المحتلة , القرار الذى اتصف بـــ القرار التاريخى لمجلس الأمن ووصفته فلسطين , بالصفعة على وجه تل أبيب , القرار الذى صوت لصالحه أربعة عشر دولة , وأمتنعت أمريكا عن التصويت فى سابقة ليست الأولى من نوعها ولكن بدون أستخدام حق الفيتو الذى يجعل لها الحق فى قفل باب النقاش فى هذا الموضوع , ود كان موقف أمريكا نادرا ما يحدث فقد تخلت عن الدفاع عن حليفتها إسرائيل على عكس عادتها فى الدفاع عنها بإستمرار , وأكد الخبراء الأستراتجين بأن هذا القرار هو صفعة كوية على وجه تل أبيب وأخر صفعة من الأدارةالأمريكية بقيادة الرئيس السابق باراك أوباما , الذى يسود بينه وبين نتنياهو رئيس الوزراء الأسرائيلى توتر شديد فى العلاقات ..

تعليق ” دونالد ترامب” الرئيس الأمريكى المنتخب على القرار

رفض الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب , قرار الأدارة الأمريكية  بعدم أستخدام حق الفيتو بشدة وأنتقض هذا القرار  بشدة  وكتب على صفحته الرسمية على موقع التواصل الأجتماعى “تويتر”  سوف تكون الأمور مختلفة بعد أن اتولى مهام منصبى .

Advertisements

 

وعلى صعيد أخر  قد أجلت مصر تصويتا فى مجلس الأمن على نفس مشروع القرار الذى اقترحته لوقف بناء المستوطنات الإسرائيلية بالأراضى الفلسطينية المحتلة , بعد رار الرئيس عبدالفتاح السيسى لبعثة القاهرة فى الأمم المتحدة بتأجيل التصويت على هذا المشروع , ويذكر المحللون أن إدارة أوباما تسعى للتواصل الى حل بتمرر القرار لتوجيه الأنتقادات لإسرائيل من خلال مجلس الأمن قبل انتهاء مدتهم خصيصا أن ادارة أوبما امتنعت عن التصويت لكن بدون أستخدام حق الفيتو . وقد كان مشروع القرار بالوقف الفورى والتام لكل  المستوطنات الإسرائيلية فى الأراضى المحتلة بما فيهم مناطق القدس الشرقية بحيث أنها غير شرعية فى القانون الدولى سواء كانت الحكومة الأسرائيلية موافقة عليها أم لا  وسوف تعرض الطرفين للخطر . وقد أستخدمت الأدارة الأمريكية ح الفيتو منذ 5 سنوات ضد نفس مشروع القرار ,ويذكر أن المستوطنات الأسرائيلية يعيش بها أكثر من 600 الف إسرائيلى فى الاراضى المحتلة .

رد تل أبيب على قرار مجلس الأمن

بعد صدور قرار مجلس الأمن بالتصويت على الوقف التام لبناء المستوطنات الإسرائيلية بالأراضى الفلسطينية المتحدة ,  قامت اللجنة المحلية للتخطيط والبناء  داخل بلدية القدس المحتلة بالتصديق على بناء 5600 وحدة استيطانية جديدة , وهذا القرار يعتبر رد جرىء على قرار مجلس الأمن الدولى الذى تم التصويت عليه بأغلبية اعضائه بوقف بناء هذه المستوطانت لما فيه من مخالفة للقوانين الدولية , وسوف تصدق نفس الجلنو على بناء 2600 وحد استيطانية جديدة جنوب القدس المحتلة ومثلها فى جنوب فلسطين و400 وحدة فى رمات شلومو شمال القدس المحتلة , وقال رئيس لجنة التخطيط بأنه لا يهمه قرار الأمم المتحدة أو مجلس الأمن الدولى أو الأدارة الأمريكية  , وامله فى الأدارة الأمريكية الجديدة بقيادة الرئيس الأمريكى المنتخب دونالد ترامب فى تعويض ما حدث من الأدارة السابقة بقيادة الرئيس السابق باراك أوباما .


لحظة التصويت على قرار مجلس الأمن الدولى على وقف بناء المستوطنات الإسرائيلية

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق