الصحة والطب

“لجنة الشؤون الصحية البرلمانية” تعلن إنشاء هيئة عليا للدواء تكون رقابية

تابع موقع مصر 365 مطالبة وكيل لجنة الشؤون الصحية بمجلس النواب المصري الدكتور “مصطفى أبو زيد” حيث أعلن عن إنشاء هيئة عليا للدواء تكون مهمتها هي الرقابة على الأدوية، بداية من صناعة الدواء ووضع تسعيرة عليه، وكذلك إجراء تفتيش على صلاحيات الدواء في الصيدليات وكذلك توزيع الدواء عليهم والإشراف الكامل على الدواء.

وأعلن الدكتور “مصطفى أبو زيد” أن إقامة “هيئة عليا للدواء” في جمهورية مصر العربية سيعمل على مساعدة في تطوير صناعة الدواء في مصر من أجل علاج جميع الأمراض والاستغناء عن الأدوية التي يتم استيرادها من الخارج والتوجه إلى تصدير الأدوية، مما سوف يعود بالربح الكبير على اقتصاد الدولة المصرية.

وأكد النائب مصطفى أبو زيد على توجيه مزيد من الاهتمام إلى الشركات الوطنية وقطاع الأعمال في الدولة المصرية، وأشار أنه قد تم إنتاج أنواع جديدة من الدواء المصري للأمراض المزمنة وكذلك للأمراض المنتشرة، من أجل أن تأخذ الدولة المصرية مكانتها في مجال تصدير الدواء.

وأعلن النائب مصطفى أبو زيد عن توجه “وزارة التجارة والصناعة” إلى تصدير علاج خاص بمرض “التهاب الكبد الوبائي” إلى دولة الأرجنتين يعد من الخطوات الجيدة، حيث ستعمل على توفير عوائد كبيرة على الاقتصاد المصري، وأشار أن علاج فيروس سي” تم التأكد من تحقيقه لنتائج معتمدة عالمياً، وهذا ما سيؤدي على فتح العديد من الأسواق لتصدير هذا العلاج إلى الخارج، ويزيد من عملية إنتاج الدواء في الدولة المصرية في الفترة القادمة من أجل تصديره، وأوضح أن بالرغم على تأخر الدولة المصرية في بعض الأدوية، إلا أن الدولة المصرية تتطلع إلى مزيد من تطوير صناعة الدواء.

والجدير بالذكر أن صناعة الدواء هي نوع من أنواع الصناعة الكيميائية المتخصصة في إنتاج وصناعة الأدوية، وتقوم على ابتكار أدوية جديدة يتم بيعها في الأسواق، ويكون لها حق ابتكار صناعة هذا الدواء، بمعنى أنه لا يجوز لأي مصنع آخر لإنتاج دواء معين إلا بعد موافقة الشركة صاحبة اختراع هذا الدواء، وتقوم صناعة الأدوية بأبحاث مكثفة في المعامل الكيميائية من أجل ابتكار الأدوية لجديدة تفوق في مفعولها الأنواع الأخرى.

أقرا المزيد “لجنة الشؤون الصحية البرلمانية” تعلن إنشاء هيئة عليا للدواء تكون رقابية

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى