الصحة والطب

بشري سارة لمرضي السكر وزارة الصحة توافق على طرح علاج جديد.. اليكم التفاصيل

تمت الموافقة من قبل وزارة الصحة، على طرح عقار جديد لعلاج السكر حيث يتم حقن المريض مرة واحدة في الأسبوع تحت الجلد، والجرعة ٤ مرات في الشهر، وهذا ما  يُجنب المرضى الحقن يوميًا، وهذه الجرعات سوف تؤدي إلى انخفاض مستوى السكر في الدم ولكن حدوث هبوط مفاجئ في مستوى السكر في الدم (الهيبوجلايسيميا)، وجاء رأي الأطباء على هذا العقار الجديد والذي أكدوا على أنه انجازًا جديد في علاج مرض السكر من النوع الثانى.

كما أشار الدكتور “هشام الحفناوي” والذي يشغل منصب أستاذ الباطنة والسكر وعميد معهد السكر، وذلك خلال حضوره المؤتمر الصحفي للإعلان عن طرح هذا العقار الجديد، أن مرض السكر من أكثر الأمراض المنتشرة، ويبلغ عدد المصابين به حول العالم 415 مليون شخص في عام 2015، ومن المتوقع بحلول عام 2040 أن يرتفع عدد المصابين بهذا المرض إلى أكثر من 614 مليون شخص مصاب، مؤكداً أن  مصر من أكثر 10 دول إصابة بمرض السكر، وما جاء في آخر التقارير  التي تؤكد أن عدد المصابين 8.2 مليون شخص.

كما أضاف أن خطورة المرض تكون في مضاعفاته على الأوعية الدموية والأنسجة الموجودة في جسم الإنسان المصاب،  وأن هذه المضاعفات قد تؤدي إلى تصلب الشرايين وأمراض القلب والجلطة الدماغية، بالإضافة إلى ضعف شديد في شبكية العين وقصور في وظائف الكلى، والفشل الكلوي، وبمتابعة  السكر في الدم إلى الحد المسموح في الخطوط الإرشادية قد يحد من مضاعفات المرض.

وأشار دكتور” صلاح شلباية” والذي يشغل منصب أستاذ علاج السكر والغدد الصماء بكلية الطب جامعة عين شمس، أن هذا العقار الجديد يعد من النوع الثاني ويتم استخدامه عن طريق الحقن تحت الجلد، وما قد يميز هذا العقار أنه قادر على ضبط السكر فى الدم بشكل جيد، دون أن يدخل المريض في غيبوبة سكر، لاعتماد هذا الدواء على العمل على نسبة السكر الموجودة في دم المريض، كما أن هذا العقار يعمل على تخفيض وزن المريض، ولهذا السبب يفضل استخدام هذا العقار مع المرضى الذين يعانون  زيادة الوزن والسمنة، هذا بالإضافة إلى الميزة الأخرى حيث يؤخذ مرة واحدة فقط فى الأسبوع، وبالتالي يتم حقن المريض أربع مرات في الشهر بدلاً من 30 مرة.

اقرأ أيضاً: الحديد والصلب تسعى إلى خفض خسائرها بنسبة 24% العام المالي القادم

وأشار أن المادة الفعالة في هذا العقار تظل نشطة تحت جلد المريض لمدة أسبوع في الدم ، ثم تختفي بعد ذلك، وفي تركيبة هذا العقار هرمون مشابه لهرمون طبيعي في جسم الإنسان.

ومن جانب آخر أكد “اوزكان اوزدوجان” والذي يشغل منصب مدير عام الشركة المنتجة للعقار في منطقة شمال شرق أفريقيا، أن الشركة حريصة كل الحرص على أن تقدم كل جديد في عالم الطب والدواء، والأدوية الخاصة بعلاج الأمراض المزمنة حتى يستطيع المريض أن يمارس حياته بصورة أفضل وخاصة مرضى السكر، حيث أكدت الدراسات العلمية أن عدم التزام مريض السكر بالدواء المقرر يعود بالسلب على المريض، ومن أكثر الأسباب التي تدفع مريض السكر على عدم الالتزام بالدواء هو الحقن أكثر من مرة في اليوم الواحد لما يتعرض له من ألم أثناء حقن الجرعة اليومية، وهذا بالتأكيد يتعارض كثيراً مع الحياة الطبيعية.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى