منها حب الشباب والإجهاد.. أعراض تشير إلى وجود سموم في الجسم

علاماتٌ يظهرها الجسم ليراها الإنسان في إشارة منه إلى وجود بعض السموم في الجسم، حيث إن جسم الإنسان يحفظ بعض هذه السموم والتي تكون ناتجة عن الأغذية المصنعة والتي قد تحوي بعض المواد الكيميائية، ومستحضرات التجميل، بالإضافة إلى الأطعمة المليئة بالمبيدات الحشرية.

ويقدم موقع “مصر 365” بعض الأعراض التي يمكن أن تشير إلى وجود سموم في الجسم، في السطور القليلة التالية، وذلك وفقًا لما نشره موقع Mind body green، وهي:

– الحساسية المفرطة من الروائح

التحسس المفرط من الروائح يدل على أن الجسم يحارب بعض السموم الزائدة والتي قد تكون داخل جسم الإنسان، وغالبًا ما يصاحب هذه الاعراض نوبات من اضطرابات في المعدة، أو الصداع.

– رائحة النفس الكريهة

تراكم السموم في الكبد بالإضافة إلى وجود مشكلات في الهضم يؤدي إلى ظهور رائحة كريهة في الفم وخروجها مع النفس، وعادة ما يستخدم الإنسان معجون الأسنان والفرشاة إلى جانب استخدام المضمضة ومضغ العلكة من أجل التخلص من رائحة النفس الكريهة.

– الإجهاد المستمر رغم النوم الكافي

على الرغم من أن الإنسان ينام جيدا وأخذ القسط الكافي من الراحة لكنه يعاني من الشعور بالنعاس باستمرار، فإن ذلك يعد علامة من علامات وجود بعض السموم في الجسم، وفي تلك الحالة لا يعد تناول المزيد من القهوة أو الحلوى حلًا لهذه المشكلة.

– الإمساك يخزن السموم

يتخلص الجسم يوميا من السموم التي يطردها عن طريق الأمعاء، في أثناء خروج الفضلات، لكن عند إصابة الإنسان بالإمساك ففي هذه الحالة فإن الجسم يبدأ في تخزين السموم بدلا من طردها، وهو ما يؤثر سلبًا على الإنسان ويسبب الصداع والإجهاد وألم المفاصل، وينتج هذا من خلال تناول الأطعمة المصنعة والمليئة بالمواد الكيميائية، أو وجود بعض الفواكه والخضروات التي تعرضت للمبيدات الحشرية.

– ألم العضلات الشديد

قد يكون ألم العضلات ناتجا عن التمارين الرياضة أو التعرض إلى نوبة من البرد، لكن ألم العضلات الشديد، وكذا عدم القدرة على ممارسة التمارين الرياضية، يشير إلى أن هناك احتمالية وجود سموم في الجسم، وفي هذه الحالة يتطلب الأمر التوجه إلى الطبيب المختص للاستشارة.

– اكتساب الوزن الزائد رغم التمارين الرياضية

فقدان الوزن ليس من الأمور السهلة، لكن الإنسان إذا كان مواظبا على ممارسة التمارين الرياضية بصفة مستمرة إلى جانب التوقف عن تناول سعرات حرارية أكثر مما هو مطلوب واستمر، ووزنه لم يتأثر وظل كما هو، فهذا يشير إلى وجود مشكلات في الهرمونات، والتي تتأثر بوجود سموم في الجسم، سواء كانت هذه السموم ناتجة عن تناول الأطعمة المصنعة أو المرشوشة بالمبيدات الحشرية، أو منتجات العناية الشخصية “مستحضرات التجميل”.

– حساسية الجلد وحب الشباب

حب الشباب، والصدفية أو الإكزيما أو انتفاخ العينين وحساسية الجلد، مشكلات تظهر على الجلد، نتيجة وجود بعض السموم في الجسم، وهي عادة ما تكون ناتجة عن وجود مواد كيميائية زائدة في الجسم، والتي اكتسبت من خلال الأطعمة أو منتجات العناية بالبشرة.