الصحة والطب

دراسة تكشف أخبار سارة حول أعداد التعافي من الوباء الجديد

أعلنت جامعة إنديانا، أن أعداد التعافي من فيروس كورونا “كوفيد19” حول العالم تجاوزت 555000 حالة، مؤكدة أن الدراسات حول التعافي غير دقيقة ولا يتم الإعلان عنها بشكل دوري ولا يوجد أبحاث دقيقة بشأن تأثير المرض عليهم.

وحسبما ذكر موقع “روسيا اليوم”، نقلا عن توم دوسينسكي مدير تعليم علم الأوبئة في جامعة إنديانا وجامعة بوردو إنديانابوليس، في The Conversation، أن في النهاية حال استقرت الأمور على نحو جيد فإن جهاز المناعة الخاص بك سوف يدمر الفيروس تماما وفقا لنظامك الصحي، كما أن أي الشخص يصاب بالفيروس وينجو من دون آثار صحية أو إعاقات طويلة الأمد فإنه يتعافى تماما، ورغم ذلك فلا يوجد دراسات حتى الآن واضحة بشأن المتعافين.

وأضاف دوسينسكي، أنه حتى الآن ليس لدينا دراسات بشأن آلية تعافي الأشخاص من المرض أو كم سيبقوا محصنين ضد المرض أو كيف سوف يؤثر عليهم على المدى الطويل، على الرغم من تعافي أكثر من 555000 شخص مصاب بالفيروس حول العالم، وفقا لقاعدة بيانات جامعة جونز هوبكنز، وأتوقع أن يكون الرقم أقل بكثير من الحقيقة.

وأكد المتحدث الرسمي باسم الجامعة، أن الحالات الخاضعة للتعافي خارج الصين هي مجرد تقديرات على مستوى الدولة وتستند إلى تقارير وسائل الإعلام المحلية، وربما تكون أقل بكثير من العدد الحقيقي، كما أن ذلك ربما يكون نظرا لمحدودية توفر الاختبارات في بعض البلدان حول العالم، وذلك بما فيهم الولايات المتحدة الأمريكية والتي يتم منح الأولوية للحالات الأكثر خطورة للتشخيص الرسمي، حيث أن الأفراد الذين لديهم أعراض خفيفة، أو لا يوجد لديهم أي أعراض على الإطلاق، يكونون أقل عرضة للاختبار، وهو ما يعني أن هناك العديد من الإصابات لا تدخل ضمن الحصر بالإصابة أو التعافي.

وأضاف الدكتور مايك رايان المدير التنفيذي لبرنامج الطوارئ الصحية لمنظمة الصحة العالمية، خلال مؤتمر صحفي في مارس الماضي أن الشفاء من الإصابة بذلك المرض قد يحتاج إلى نحو 6 أسابيع وقد يستغرق الحالات الأكثر صعوبة مدة أطول للشفاء إذا كان المرض شديد على الحالة، وقج تختلف العملية بالنسبة للمرضى بعد وضعهم على أجهزة التنفس الصناعي.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى