الصحة والطب

تعرف على أفضل 4 أدوية مرشحة عالمياً لعلاج جميع مرضى فيروس كورونا

لا تزال العديد من المؤسسات الطبية حول العالم تعمل جاهدة بصفة يومية على مدار الساعة من أجل الاستقرار على العلاج المناسب القادر على القضاء نهائياً على أزمة تفشي وانتشار فيروس كورونا المستجد، نظراً إلى تزايد أعداد المصابين مثل أعداد الوفيات بشكل جنوني مع نهاية كل يوم ولكن مع اختلاف النسب والأرقام بين الدول وبعضها البعض.

وقامت العديد من المؤسسات الطبية والصحية حول العالم بتجربة حوالي 50 دواء مختلف في 47 دولة تحت إشراف منظمة الصحة العالمية، إلا أن هذه التجارب لم تثبت سوى فعالية أربعة أدوية فقط لا غير إلى غاية الآن.

وشددت منظمة الصحة العالمية في أكثر من مناسبة سابقة أن هذه الأدوية الأربعة التي أثبتت نجاحها لا تزال قيد الدراسة والاختبار حتى هذه اللحظة، أي أنها ليست أدوية رسمية معتمدة يمكن استخدامها في المستشفيات حول العالم لعلاج المرضى من الفيروس المستجد.

وإليكم الآن الأدوية الأربعة المرشحة عالمياً لكي يتم استخدامها في تطوير علاج فيروس كورونا:

  1. عقار ريمديسفير / يعتبر ذلك العقار أو الدواء من إنتاج إحدى الشركات المتخصصة في صناعة الأدوية في الولايات المتحدة الأمريكية، وتم استخدام ذلك العقار في فترة سابقة من أجل علاج المصابين بفيروس إيبولا في قارة إفريقيا، وفي مطلع شهر مايو الحالي تم السماح باستخدام ذلك الدواء في أمريكا من أجل علاج الحالات الحرجة المصابة بالفيروس المستجد، وبعدها بأيام قليلة تم السماح باستخدام نفس العقار في دولة اليابان.
  2. عقار أفيجان / يعتبر ذلك العقار أو الدواء من إنتاج إحدى الشركات المتخصصة في صناعة الدواء في اليابان، ويتم استخدام ذلك العقار بصفة عامة من أجل علاج مرض الإنفلونزا، وقامت اليابان مؤخراً باعتماده رسمياً من ضمن الأدوية القادرة على علاج مصابي كورونا، ولا يزال ذلك الدواء محلاً للدراسة في دولة الصين بعد النتائج الطيبة التي أسفر عنها مؤخراً.
  3. عقار الفيسكو / يحمل ذلك الدواء عدة أسماء تجارية مختلفة، ويتم استخدامه تحديداً من أجل علاج الربو إضافة إلى مختلف أمراض الرئة كما يساعد على حل مشكلات ضيق التنفس، وأظهرت التجارب في الصين حتى هذه اللحظة أن ذلك العقار له تأثير إيجابي للغاية في علاج بعض مصابي وباء كورونا.
  4. عقار كاليترا / يحمل ذلك الدواء عدة أسماء تجارية مختلفة أيضاً، ويتم استخدامه تحديداً في علاج مرضى فيروس نقص المناعة البشري أي مرض الإيدز بمعنى أصح لمن هم أكبر من 14 سنة، وأظهرت التجارب التي أجرتها دولة الصين نتائج إيجابية للغاية بخصوص ذلك الدواء، حيث تمكن من شفاء العديد من مرضى الفيروس المستجد المنتشر حالياً، كما أشادت هونج كونج به كثيراً في ظل قدرته العالية على تخفيف أعراض ذلك الوباء الجديد.

إقرأ أيضاً: أسعار الدولار والعملات الأجنبية في مختلف البنوك المصرية اليوم الإثنين 18/5/2020

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى