الصحة والطب

دراسة تؤكد قدرة فيروس كورونا على الانتقال من الإنسان إلى الأسطح في وقت قياسي

لا يزال العلماء حول العالم يجرون المزيد من الأبحاث بصفة يومية على مدار الساعة، من أجل محاولة اكتشاف كل الخبايا الممكنة عن فيروس كورونا المستجد، وذلك على أمل التمكن من اكتشاف اللقاح أو العلاج المناسب القادر على إنهاء ذلك الكابوس المفزع في أقرب فرصة ممكنة.

وأظهرت دراسة حديثة أجراها بعض العلماء مؤخراً في دولة الصين أن الفيروس المستجد لديه القدرة على الانتقال بشكل سريع للغاية في وقت قياسي من جسم الإنسان إلى جميع الأسطح من حوله.

وأكد العلماء أنهم قاموا بفحص غرفة داخل إحدى الفنادق كان يسكن فيها طالبان بعد عودتهما حديثاً إلى الصين، حيث لم تظهر على أي منهما أعراض المرض بأي حال من الأحوال.

وأشاروا أيضاً إلى أن كلاً من الطالبين قد تم وضعهما في الحجر الصحي لمدة أسبوعين احترازياً لحين التأكد من سلامتهما بنسبة 100%، إلا أن نتيجة التحاليل الخاصة بهما أثبتت إصابة كلاهما بالوباء المنتشر حالياً ليتم نقلهما على الفور إلى مستشفيات العزل.

وشدد العلماء على أنهم قاموا بفحص جميع الأسطح داخل الغرفة التي كان يسكن فيها الطالبان بعد حوالي 3 ساعات من نقلهما إلى المستشفى، وتم التأكد من انتقال فيروس كورونا إلى 8 أسطح مختلفة داخل الغرفة من أصل 22 سطح تم فحصه.

وأضافوا أيضاً أن هذه النتائج تؤكد أن العدوى من الممكن أن ينقلها الإنسان إلى الأسطح من حوله ويجعلها بيئة ملوثة للغاية في حالة لم يهتم بالنظافة الشخصية الخاصة به على أقل تقدير، وخاصة غسل اليدين باستمرار بالماء والصابون إضافة إلى استخدام المطهرات والكحوليات.

وأوضح العلماء أن عدم ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد على بعض المرضى لا يعني بالضرورة أنهم لا ينقلون العدوى إلى من حولهم، لذا يجب على أي شخص مصاب بالوباء أن يعزل نفسه في المنزل أو يتوجه إلى الجهات الصحية التابعة لبلده من أجل وضعه في الحجر الصحي داخل مستشفيات العزل وتلقي العلاج اللازم قبل فوات الآوان ونقل العدوى لكل من حوله.

إقرأ أيضاً: وزارة الزراعة تنفي رسمياً وجود خوخ مسرطن في الأسواق بعد شائعات السوشيال ميديا

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى