منوعات

«الواي فاي» القاتل الصامت في منزلك

أصبحت خدمة “الواي فاي” أو “موجات الإنترنت اللاسلكية”، متاحة للاستخدام والاتصال بالإنترنت في أي مكان دون الحاجة لكابلات، حيث انتشر استخدام “الواي فاي” بشكل كبير في السنوات الأخيرة، إذ يمكن استخدامه للاتصال بالإنترنت عبر الهاتف والأجهزة اللوحية والكمبيوتر طبعا وأجهزة متعددة أخرى، ونحن لا ندرك ما لها من آثار وخيمة على صحتنا والتي قد تصل في بعض الأحيان.

حيث أنه يمكن للموجات التي يصدرها جهاز “الواي فاي” أن تسبب أضرارا وخيمة لصحتنا وغالبا ما نتجاهل هذه الحقيقة، لأننا لا نعرف تقريبا أي شيء عن مخاطر الواي فاي.

وليعلم الجميع أن العامل الذي يقوم عادة بتركيب “الواي فاي” في بيوتنا لديه تعليمات محددة يتبعها لتقليل أضرار الواي فاي على صحته،إذ يمكن اعتبار “الواي فاي” بمثابة القاتل الصامت الذي يقتلنا ببطء.

يمكن تعريف «الواي فاي» بالمنزل على أنه القاتل الصامت، حيث ذكرت أحد الدراسات أن تبين من خلال عمليات الكشف ما تسببه موجات «الواي فاي» من أضرارا وخيمة على الصحة وغالبا ما نتجاهل هذه الحقيقة، فالكثير منا لا يعرف تقريبا أي شيء عن مخاطر الواي فاي.

ونستعرض لك في هذا التقرير الأضرار الصحية التي تنشأ نتيجة التعرض لموجات «الواي فاي»

خطر الواي فاي على الإنجاب

وآخر الأضرار ما رصدته دراسة يابانية من خطورة تأثير «الواي فاي» الخاص بالهواتف المحمولة على الإنجاب لدى الرجال وخاصة على الحيوانات المنوية، وكيف تسبب العقم.

الدراسة التي قدمتها باحثة يابانية تدعى كوميكو ناكاتا، أشارت إلى أن الموجات الكهرومغناطيسية من أجهزة WiFi، مثل الهواتف المحمولة وأجهزة التوجيه المنزلية يمكن أن تسبب أضرارًا كبيرة للحيوانات المنوية، حيث أخذ العلماء اليابانيون عينات مجموعة مكونة من 51 رجلًا وقسموها إلى 3 مجموعات، لقد استخدموا أيضا جهاز WiFi، مما يجعله متماثلا للهاتف المحمول، وعرضوا مجموعة منهم إلى الواي فاي مباشرة، والثانية تعرضت إلى الموجات مع بعض الحماية، والثالثة لم تتعرض أبدا إلى الموجات.

وبعد مرور 24 ساعة كان معدل الوفيات الميتة للحيوانات المنوية للمجموعة المعرضة للموجات الكهرومغناطيسية مباشرة 23.3 ٪ مقارنة ب 8.4 ٪ للعينات غير المعرضة للموجات، كما أنها تخفض القدرة الجنسية لدى الرجال.

خطر الواي فاي على أوعية الدماغ

فيما أكدت دراسة روسية أن إشعاعات الواي فاي تتسبب في ارتفاع ضغط الدم داخل الجمجمة لدى الإنسان، وأنها تؤثر بشكل سلبي على أوعية الدماغ، وذلك بحسب ما ذكرته النسخة العربية من وكالة الأنباء الروسية «سبوتنيك».

وأشارت الدراسة إلى أن الإشعاعات المنبعثة من أجهزة الواي فاي تؤدي إلى تأثير سلبي على الأعمال البدنية للإنسان من خلال التأثير على الجهاز العصبي.

الواي فاي يسبب الأمراض العصبية

وفي دراسة قامت بها وكالة حماية الصحة في بريطانيا، توصلت من خلالها إلى أن موجات «الواي فاي» تمنع نمو الإنسان والنباتات على حد سواء، حيث يؤثر التعرض مباشرة لموجات الإنترنت اللاسلكية أو «الواي فاي» بشكل سلبي على المخ، وقلة التركيز وتسريع الأمراض العصبية مثل البداية المبكرة لمرض الزهايمر ومرض التوحد، كما يؤدي في بعض الأحيان إلى ألم في الأذنين.

الحمل والإجهاض

على النساء الحوامل أن يعرفن أن تعرضهن للإشعاع اللاسلكي له تأثير كبير على نمو الأدمغة الخاصة بالجنين، حيث كان هذا سببا في الزيادة المزعجة في عدد الأطفال المصابين باضطرابات عصبية، وهو ما أكدته الكثير من الدراسات، كما أن تعرض الحامل للواي فاي قد يؤدي بشكل كبير إلى الإجهاض.

التعرض لموجات الواي فاي يسبب أورام الدماغ

ومن أكثر الأضرار التي يسببها التعرض لموجات الواي فاي هو الإصابة بأورام الدماغ، ففي دراسة ألمانية وجد الباحثون أن الواي فاي تسبب مشكلات أكثر خطورة، حيث تضر الدماغ التي هي تعتبر الحماية لجميع أجزاء الجسم، كما أنها تسبب أورام الدماغ لدى الشباب.

جدير بالذكر أن وكالة حماية الصحة في بريطانيا كانت قد قامت بدراسة، توصلت فيها إلى أن موجات “الواي فاي” تمنع نمو الإنسان والنباتات على حد سواء.

كذلك أجرت جامعة كامبريدج دراسة ذكرت فيه،أن الترددات اللاسلكية تؤدي إلى صعوبة في الحمل، بالإضافة إلى وجوب توخي النساء الحوامل الحذر من استخدام الأجهزة اللاسلكية، وذلك لأن كثرة التعرض للأشعة قد يؤدى إلى الإجهاض.

ونجد أنه رغم إضرار “الواي فاي” المؤكدة على صحة الإنسان فإننا بحاجة إليه بشكل دائم، لذلك ينصح باتخاذ بعض التدابير للتقليل من أضراره، كإطفاء “الواي فاي” قبل الذهاب إلى الفراش للنوم، كما يستحسن أيضا إطفاؤه عند عدم الحاجة في النهار وينصح بعدم وضع جهاز “الواي فاي” في المطبخ وفي غرفة النوم.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى