صلاة التسابيح.. تغفر كبائر الذنوب ويقضي الله بها حاجتك

Advertisements

هناك 4 ركعات لو صلاها الإنسان مرة واحدة في حياته غفر الله له بها ذنوبه، وغفر الله بها لعبده كبائر الذنوب وصغائرها، كما أن بها يفرج الله الكرب، ويزيل الهم والغم، ويقضي الله بها جل وعلا حاجات العباد، حيث أوصى النبي صلى الله عليه وسلم بالحرص على أداء “صلاة التسابيح”، قدر المستطاع، ولو مرة واحدة بالعمر، حيث صرحت لجنة الفتوى التابعة لمجمع البحوث الإسلامية، إنه فيما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم، أن هناك 4 ركعات مستحبة، لا يعرف بها الكثيرون فلا يُصلونها، فيما أن الله جل وعلا يغفر بها كافة الذنوب ما تقدم منها وما تأخر.

وقد أوضحت مجمع البحوث الإسلامية عبر صفحتها الرسمية عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، خلال إجابتها عن سؤال ورد من أحد السائلين عن، “ما حكم صلاة التسابيح وما هي كيفية الأداء ؟”.

Advertisements

وأجاب مجمع البحوث الإسلامية أنه قد ثبت عن الرسول الله صلى الله عليه وسلم، صلاة تُسمى “صلاة التسابيح”، فهي مُكفرة للذنوب، ومُفرجة للكروب، ومُيسرة للأمور العسيرة، كما أن صلاة التسابيح يقضي الله جل وعلا بها حاجات العباد، ويؤمن الروعات، ويستر العورات، ويرى جمهور فقهاء المسلمين استحباب أداء صلاة التسابيح لكثرة الروايات التي وردت عنها.

فضائل صلاة التسابيح

وأضاف مجمع البحوث الإسلامية أن جمهور الفقهاء قد رؤوا استحباب أداء صلاة التسابيح لكثرة الروايات الواردة عنها، وأما بالنسبة إلى كيفية صلاة التسابيح وفضل صلاة التسابيح فقد وردت بالحديث النبوي، أن رسول الله صلى الله عليه وسلم، عن ابن عباس أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال للعباس بن عبدالمطلب:حيث ورد بالحديث الصحيح عن كيفية أداء صلاة التسابيح، حيث روي أن رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم قال لعمه العباس رضي الله عنه: “يَا عَبَّاسُ يَا عَمَّاهُ! أَلَا أُعْطِيكَ! أَلَا أَمْنَحُكَ! أَلَا أَحْبُوكَ! أَلَا أَفْعَلُ لَكَ عَشْرَ خِصَالٍ! إِذَا أَنْتَ فَعَلْتَ ذَلِكَ غَفَرَ اللهُ لَكَ ذَنْبَكَ: أَوَّلَهُ وَآخِرَهُ، قَدِيمَهُ وَحَدِيثَهُ، خَطَأَهُ وَعَمْدَهُ، صَغِيرَهُ وَكَبِيرَهُ، سِرَّهُ وَعَلَانِيَتَهُ، عَشْرُ خِصَالٍ: أَنْ تَصَلِّيَ أَرْبَعَ رَكَعَاتٍ تَقْرَأُ فِي كُلِّ رَكْعَةٍ فَاتِحَةَ الْكِتَابِ وَسُورَةً، وواصلت: فَإِذَا فَرَغْتَ مِنَ الْقِرَاءَةِ فِي أَوَّلِ رَكْعَةٍ وَأَنْتَ قَائِمٌ قُلْتَ: سُبْحَانَ اللهِ، وَالْحَمْدُ لِلَّهِ، وَلَا إِلَهَ إِلَّا اللهُ، وَاللهُ أَكْبَرُ خَمْسَ عَشْرَةَ مَرَّةً، ثُمَّ تَرْكَعُ فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ رَاكِعٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنَ الرُّكُوعِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَهْوِي سَاجِدًا فَتَقُولُهَا وَأَنْتَ سَاجِدٌ عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ مِنَ السُّجُودِ فَتَقُولُهَا عَشْرًا، ثُمَّ تَسْجُدُ فَتَقُولُها عَشْرًا، ثُمَّ تَرْفَعُ رَأْسَكَ فَتَقُولُها عَشْرًا، فَذَلِكَ خَمْسٌ وَسَبْعُونَ فِي كل ركعة تفعل في أربع ركعات”.

تسمية صلاة التسابيح

سميت صلاة التسابيح بهذا الاسم بسبب كثرة التسبيح بها لله جل وعلا، أثناء أداء الصلاة، حيث يصل عدد التسبيحات فيها إلى 300 تسبيحة.

أقرا المزيد أمين الفتوى يوضح الأوقات المنهي فيها عن الصلاة

Advertisements
مصر 365 على أخبار جوجل
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق