منوعات

3 حالات اختفاء غامضة ليس لها تفسير منطقي حتى الوقت الحالي

3 حالات اختفاء غامضة حدثت في السنوات الماضية وحيرت العديد من الناس في إيجاد تفسير منطقي لها، خاصة أن جميعها دون استثناء من حالات الاختفاء الغريبة والمقلقة في نفس الوقت، مؤكد الشخص حين يموت نعرف أنه ذاهب للقاء ربه وحين يمرض فهو في المستشفى أو في المنزل يتم علاجه ولكن حين يُفقد؟، أمر محير للغاية يدور في ذهن الكثير من الناس حين يسمع أو يرى أو حتى يفكر في شخص ذهب دون رجعة ولا يعرف أحد مكانه وتبدأ الأسئلة: ما الذي حدث له؟ إلى أين ذهب؟ كيف حاله في هذا الوقت؟، ودون الكثير من التشويق دعونا نتعرف على أكثر 3 حالات اختفاء جماعية حيرت الناس.

3 حالات اختفاء غامضة

الاختفاء الجماعي الوحيد في السويد 1965: قضية حيرت الجميع حدثت في السويد خلال عام 1965 وهي الاختفاء الجماعي الوحيد في التاريخ السويدي، حيث شهدت أحداث التاسع والعشرين من شهر يوليو من عام 1965 في مدينة جوتنبرج السويدية اختفاء ثلاثة أشخاص دون تفسير منطقي لهذا الحدث، هل رأيت شخص من قبل يختفي في الهواء؟ نعم هذا هو ما حدث لثلاثة شباب في الدولة السويدية وسط ذهول الجميع، فقد كانوا أصدقاء يعملون في أحواض بناء السفن وفي صباح يوم ممطر من شهر يوليو كان آخر ظهور لهم وهو يقودون سيارة زرقاء اللون خارج المدينة ومنذ هذا الوقت لم يعثر أحد عليهم نهائياً ولا يعرف أحد إلى أين ذهبوا؟.

قضية اختفاء السكان في مدينة بانينجتون: طوال ثلاثون عاماً كانت شرطة مدينة بانينجتون الأمريكية في حيرة ودهشة لاختفاء ثلاثة أشخاص دون تفسير منطقي لاختفاء كل منهم، بدأ الأمر في عام 1946 حين اختفت بولا ولدن وهي في نزهتها التي لم تدوم كثيراً ولم يراها أحد حتى هذا الوقت ولا يعرف أحد سبب اختفائها؟ إلى أين ذهبت؟، القضية الثانية كانت في شهر ديسمبر من عام 1949 حين اختفى جيمس تيتفورد من بين أربعة عشر راكب يستقلون الحافلة والغريب أن لا أحد شاهده وهو يغادر الحافلة في هذا الوقت، وأخيراً من سكان مدينة بانينجتون الأمريكية اختفى الطفل بول جيبسون ذو الثمانية سنوات أثناء لعبة في حديقة المنزل ولا يعرف أحد إلى أين ذهب؟.

اختفاء مدينة كاملة في كندا: مؤكد سمعنا عن 10 حالات اختفاء جماعية سمعنا عن اختفاء اشخاص من كل مكان وفي كل زمان ولكن ماذا عن مدينة كاملة تختفي والغريب أن كل شيء يبدو طبيعي؟، نعم في عام 1930 اكتشف صائد فراد مدينة كندية كاملة يبدو عليها أنها مهجورة وكان يسكنها الإسكيمو من قبل، ولكنه لم يجد أي أثر لهم في المدينة رغم أن البيوت لا تزال كما هي والطعام لا يزال على الموقد، وأغرب ما وجده أن القبور منبوشة والكلاب قد تجمدت من البرد ودفنت تحت قدم من الثلج ولا يعرف أحد تفسير منطقي لهذا؟.

في رأيكم ماذا حدث لكل من 3 حالات اختفاء غامضة التي ذكرناها في المقال التالي وإن كانت لديك معلومة أو لديك قصة اختفاء غامضة راسلنا بها من خلال تعليقات المقال التالي بالأسفل.

تابع أيضاً: مدرب الهلال السعودي: ننتظر دعم الجماهير للفوز بلقب دوري أبطال آسيا

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى