متابعات و تقارير

بعد العفو الرئاسي الأخير.. السيسي أطلق سراح 8661 سجينًا منذ توليه

تزامنًا مع شهر رمضان المبارك، وقرب احتفال المصريين بعيد الفطر، أصدر رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي، الخميس الماضي، قرارًا جمهوريًا بالعفو عن نحو 560 سجينًا،
ونشرت قرار العفو الرئاسي الجريدة الرسمية في عددها الصادر بتاريخ 16 مايو، وهو القرار الجمهوري رقم 232 لسنة 2019.
وقد شمل القرار عدد من أسماء السجناء الصادر بحقهم قرار العفو، وكان أبرزهم الكاتب الصحفي عبد الحليم قنديل.
هذا فيما نص القرار على: “يُعفى عن العقوبة الأصلية أو ما تبقي منها وعن العقوبة التبعية المحكوم بها علي عدد (560) محكوم عليهم، والواردة أسمائهم وأرقام قضاياهم بالكشوف المرفقة، مالم يكن محكومًا أي منهم عليه في قضايا أخرى.
ويتبادر إلى أذهاننا السؤال كم عدد السجناء الذين استفادوا من قرارات رئيس الجمهورية بالعفو الرئاسي منذ توليه السلطة في عام 2014، للإجابة على هذا السؤال تابعوا التقرير التالي:
المتابع لقرارات رئيس الجمهورية بالعفو الرئاسي عن المسجونين يجد أنه منذ توليه مقاليد الحكم في يونيو 2014، قد أصدر  عدة قوائم من العفو الرئاسي حتى شملت نحو 8661 مسجونًا حتى الأن، حيث صدر نحو 13 قرارًا جمهوريًا بالعفو الرئاسي وهي:
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في أكتوبر 2014
حيث أفرجت مصلحة السجون عن نحو  401 نزيل ممن يستحقون الإفراج عنهم بعفو رئاسي بمناسبة ذكرى نصر السادس من أكتوبر، وعيد الأضحى المبارك.
وكان هذا تنفيذًا للقرار الجمهوري رقم 335 لسنة 2014 ، والذي يفيد بالعفو عن باقي مدة العقوبات للمحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد الأضحى المبارك، وذكرى نصر السادس من أكتوبر.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في مايو 2015
وتنفيذًا للقرار الجمهوري رقم 169 لسنة 2015 الصادر بشأن العفو عن باقي العقوبات بالنسبة إلى بعض المحكوم عليهم، عقد قطاع مصلحة السجون بوزارة الداخلية لجان لفحص ملفات نزلاء السجون على مستوى الجمهورية، حتى يتم تحديد مستحقي الإفراج عنهم بالعفو عن باقي مدة العقوبة، وبالفعل انتهت أعمال اللجان إلى انطباق القرار على عدد 140 نزيلًا ممن يستحقون الإفراج عنهم بالعفو الرئاسي بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في سبتمبر 2015
أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، قرارًا جمهوريًا رقم 386 لسنة 2015 بالعفو عن 100 شاب وفتاة من الصادر ضدهم أحكام نهائية بالحبس، أبرزهم الناشطتان يارا سلام وسناء أحمد سيف الإسلام، وجميع الفتيات المحبوسات على ذمة القضية المعروفة إعلاميا بـ”مسيرة اﻻتحادية”.
وشمل القرار محبوسين بموجب أحكام تتعلق بقانون التظاهر، وعددًا من الحاﻻت الحرجة صحيًا واﻹنسانية.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في أكتوبر 2016
عقد قطاع مصلحة السجون، لجان لفحص ملفات نزلاء السجون على مستوى الجمهورية، لتحديد مستحقي الإفراج بالعفو عن باقي مدة العقوبة، حيث انتهت أعمال اللجان إلى انطباق القرار على 588 نزيلًا ممن يستحقون الإفراج عنهم بالعفو بحلول هذه المناسبة، تنفيذًا للقرار الجمهوري الصادر بشأن العفو عن باقي العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد السادس من أكتوبر.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في نوفمبر 2016
أصدر الرئيس السيسي قرارًا جمهوريًا رقم 515 لسنة 2016 بالعفو عن بعض الشباب المحبوسين على ذمة قضايا، وعددهم 82 شابا بينهم الإعلامي إسلام بحيرى، وعدد من طلبة الجامعات، ضمن القائمة الأولى التي أعدتها لجنة العفو الرئاسي عن الشباب.
يأتى القرار في إطار تنفيذ توصيات المؤتمر الوطنى الأول للشباب بشرم الشيخ في أكتوبر 2016.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في مارس 2017
أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسى، قرارًا جمهوريًا بالعفو عن عدد 203 سجناء الصادر بحقهم أحكام قضائية نهائية في قضايا “تجمهر وتظاهر”، وهي القائمة للعفو الرئاسي عن الشباب.
وتضمن القرار الإعفاء عن العقوبة الأصلية، وما تبقى منها، والعقوبة التبعية، وحالات صحية ليسوا شبابًا، وعددهم 5 مسجونين.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في يونيو 2017
وفي يونيو 2017 نشرت الجريدة الرسمية، قرار جمهوري رقم 288 لسنة 2017، بالعفو عن 502 محكوم عليهم؛ بمناسبة عيد الفطر المبارك، ضمن القائمة الثالثة للعفو الرئاسي عن الشباب.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في أكتوبر 2017
كذلك تنفيذًا لقرار رئيس الجمهورية رقم 427 لسنة 2017، الصادر بشأن العفو عن باقي مدة العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم، أفرجت مصلحة السجون عن 717 سجينا الزنازين، إعمالًا لتنفيذ قرار رئيس الجمهورية رقم 427 لسنة 2017، الصادر بشأن العفو عن باقي مدة العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بذكرى السادس من أكتوبر، كذلك في نوفمبر 201​7، أفرجت وزارة الداخلية، عن 248 سجينًا، تنفيذاً للقرار.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في أبريل 2018
أفرج قطاع مصلحة السجون، بوزارة الداخلية، عن 4003 سجين، تنفيذًا لقرار رئيس الجمهورية رقم 133 لسنة 2018، الصادر بشأن العفو عن باقي مدة العقوبة بالنسبة لبعض المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بعيد تحرير سيناء 25 أبريل لعام 2018.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في مايو 2018
أصدر الرئيس السيسي، قرارا جمهوريا بالعفو عن 332 محبوسا من الشباب والحالات الصحية الصادر بحقهم أحكام قضائية نهائية، وضمت قائمة العفو كل من أندور ناصف نصحى صليب، وإسلام فؤاد محمد إبراهيم قاسم، وهما من شباب حزب الدستور المتهمين في قضايا تظاهر، وذلك ضمن القائمة الرابعة من لجنة العفو الرئاسى في المؤتمر الوطني للشباب الخامس.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في يوليو 2018
في يوليو 2018، قام قطاع مصلحة السجون بالإفراج عن 202 من نزلاء السجون، بجانب الإفراج الشرطي عن 517 سجينًا بمناسبة الاحتفال بذكرى ثورة 23 يوليو.
كان ذلك الإفراج تنفيذًا لقرار رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي رقم 334 لسنة 2018 بشأن العفو عن باقي العقوبة لعدد من المحكوم عليهم بمناسبة الاحتفال بالعيد الـ 66 لثورة 23 يوليو لعام 1952.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في أغسطس 2018
شهد شهر أغسطس من العام الماضي 2018، إصدار القرار الجمهوري رقم 343 لسنة 2018، بشأن العفو عن العقوبة بالنسبة إلي بعض المحكوم عليهم والذى يبلغ عددهم 66 مسجونًا.
حيث تضمنت المادة الأولى من القرار الإعفاء عن العقوبة الأصلية أو ما تبقي منها عن العقوبة التبعية المحكوم علي عدد 66 من المحكوم عليهم، وأولهم رشا محمد حسن القليوبي وآخرهم طارق علي عبد الله سالم، وذلك ما لم يكن أي منهم محكومًا عليه في قضايا أخرى.
قرار جمهوري بالعفو الرئاسي في مايو 2019
أما أخر قرار جمهوري بالعفو عن المسجونين، فقد صدر يوم الخميس الماضي، الموافق 16 مايو، حيث أصدر الرئيس عبدالفتاح السيسي، قرارًا جمهوريًا بالعفو عن 560 سجينًا. ونشرت الجريدة الرسمية في عددها قرار الرئيس السيسي رقم 232 لسنة 2019، وتضمنت قائمة المعفو عنهم الكاتب الصحفي عبدالحليم قنديل.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى