كلام الرجل مع امرأة أجنبية عبر الإنترنت..حلال أم حرام؟

Advertisements

وجود هذا الخبر على أي موقع بخلاف (مصر 365) يعني أن المحتوى مسروق ولا يوجد إذن من مصر 365 لنشر الخبر.

وجه أحد الأشخاص سؤال لدار الافتاء المصرية، عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك، “هل كلام الرجل على الإنترنت مع امرأة أجنبية حلال أم حرام؟

وبدوره أجاب أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية الدكتور أحمد وسام، قائلًا إن الأصل في العلاقة بين الرجل والمرأة إذا كانا أجنبيين عن بعضهما تكون في حدود العفاف وتقوى الله سبحانه وتعالى، وفي حدود الاحتياج، كعلاقة العمل أو متابعة أمور الدراسة، فلا مانع في تلك الأحوال أن يكون هناك نوع في التواصل في حدود الالتزام بالآداب الشرعية.

Advertisements

ولكن إذا لم تكن هناك حاجة للعمل أو الدراسة، أو تجاوزت تلك العلاقة بينهما، أو كانت لغير سبب مشروع، فإنها تكون في هذه الحالة حرامًا، حسبما قال أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، عبر البث المباشر للصفحة الرسمية للدار على فيسبوك.

Advertisements
الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق