أخبار الرياضة

محمد صلاح يرفع من القيمة التسويقية لناديه ليفربول

بعد أن حدثت الكثير من التغيرات في القيم التسويقية لكثير من لاعبي العالم، فقد كان أبرزها ارتفاع القيمة التسويقية للاعب الدولي المصري محمد صلاح في سوق الانتقالات العالمية بقيمة تصل إلى 5 ملايين يورو، و ذلك بعد أن قام بقيادة منتخبنا المصري للصعود إلى كأس العالم في روسيا 2018 بعد أن استمر الحلم يراودنا لمدة 28 عاما من الإنتظار، و ذلك عن طريق ركلة الجزاء التي وضعها في شباك الكونغو في الدقيقة 95 من زمن الشوط الثاني في مطلع أكتوبر الحالي.

و بذلك و بحسب موقع ترانسفير ماركت المتخصص في جميع إحصائيات كرة القدم و تقدير أسعار اللاعبين العالميين، فإن قيمة اللاعب المصري الدولي محمد صلاح قد وصلت في سوق الإنتقالات العالمية إلى 40 مليون يورو، و هذا يعد تفوق جديد للاعب المصري الدولي محمد صلاح حيث يحتل الآن المركز الثالث في قائمة أغلى لاعبي ليفربول، بعد اللاعب البرازيلي الدولي الشهير فيليب كوتينيو و اللاعب السنغالي الدولي ساديو ماني.

و بحسب موقع ترانسفير ماركت أيضا فإن ارتفاع قيمة اللاعب المصري الدولي محمد صلاح التسويقية قد ساهم في وضع ليفربول في قائمة الأندية الأعلى قيمة تسويقية حول العالم، و التي يتصدرها النادي الملكي الاسباني ريال مدريد حيث يصل سعر نجومه إلى 743.80 مليون يورو.

بذلك يأتي النادي الملكي الاسباني ريال مدريد في صدارة القائمة متفوقا على غريمه المعتاد النادي الكتالوني برشلونة الذي احتل المركز الثاني بقيمة 706.5 مليون يورو، أما في المركز الثالث فقد جاء العملاق الفرنسي المخضرم باريس سان جيرمان و ذلك بعد تعاقده مؤخرا مع النجمين: البرازيلي الدولي الشهير نيمار دا سيلفا و كليان مبابي خلال موسم الانتقالات الصيفية الماضية و بذلك وصل لقيمة تسويقية تبلغ 648.40 مليون يورو.

أما في المركز الرابع فقد جاء النادي الانجليزي تشيلسي برصيد 631.90 مليون يورو، و جاء بعده في المركز الخامس مانشستر سيتي برصيد بلغ 629.50 مليون يورو، في المركز السادس جاء العملاق الألماني بايرن ميونخ برصيد 598.65 مليون يورو أما المركز السابع فكان من نصيب مانشستر يونايتد الإنجليزي برصيد 592.75 مليون يورو،  يليه في المركز الثامن توتنهام هوتسبير و المركز التاسع ليوفنتوس الإيطالي، و أصبح المركز العاشر لليفربول الإنجليزي متفوقا بذلك على صاحب المركز 11 اتليتيكو مدريد الاسباني.

مصر 365 على أخبار جوجل

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى